أدنوك للتوزيع تعلن إدراجها على مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة اعتباراً من 16 سبتمبر

أعلنت شركة أدنوك للتوزيع الإمارتية اليوم الأحد، أنه سيتم إدراجها في مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة اعتباراً من نهاية عمل يوم 16 سبتمبر 2021، مشيرة إلى أنه سيخضع الإدراج إلى التأكيد النهائي من فوتسي في 6 سبتمبر.

ويشار إلى أن إدراج أدنوك الإماراتية للتوسع في مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة يأتي بعد أن استوفت جميع شروط الإدراج، حيث ستصبح الآن جزءاً من هذا المؤشر الذي يحظى باهتمام واسع.

وتعد تلك الخطوة بمثابة نقطة انطلاق لمؤسسات الاستثمار العالمية، الأمر الذي من شأنه أن يجعل أسهم الشركة الإماراتية جاذبة بالنسبة للمستثمرين الأجانب، ويسهم في تنوع قاعدة مستثمري الشركة، ويعزز مكانتها وجاذبية أرباح أسهمها.

من جانبه، صرح الرئيس التنفيذي للشركة المهندس بدر سعيد اللمكي بأن «إدراج أدنوك للتوزيع في مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة  يأتى في أعقاب إدراجها ضمن مؤشر مورجان ستانلي كابيتال إنترناشيونال للأسواق الناشئة في مايو 2021 ليشكل علامة بارزة أخرى في مسيرة نجاح سهم الشركة، مما سيعزز جاذبية الشركة للاستثمار ومكانتها وسط المستثمرين الدوليين، كما يسهم في زيادة تدفق الاستثمارات الخارجية في أسهم أدنوك للتوزيع».

وقال اللمكي أن هذا الإدراج على مسيرة نمو الشركة الناجحة ومكانتها الراسخة في قطاع توزيع الوقود، مؤكدا على تركيزهم تعزيز وتحديث تجربة تسوق العملاء، وتنفيذ استراتيجيتهم الطموحة، «كما نعمل خلال مرحلة توسعنا المقبلة على تحقيق فوائد طويلة المدى للمساهمين».

يذكر أنه في سبتمبر 2020، نفذت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، بنجاح عملية طرح خاص لـ 1.25 مليار سهم من أسهم شركة أدنوك للتوزيع (بقيمة مليار دولار)، وتم بيع هذه الأسهم إلى مؤسسات استثمارية، مما أدى إلى زيادة التداول الحر إلى 20%.

كما طرحت شركة أدنوك في مايو 2021، 3% إضافية من أسهم رأس المال المسجل لشركة أدنوك للتوزيع (بقيمة 445 مليون دولار)، مما زاد التداول الحر إلى 23%.

وتزامنت هذه العملية مع طرح أدنوك لسندات غير مضمونة (سندات قابلة للاستبدال بأسهم) بقيمة 1,195 مليار دولار أمريكي تقريباً، وتمثل هذه السندات نسبة 7% من رأس المال المسجل لأدنوك للتوزيع وهي مستحقة الدفع في 2024،ويمكن استبدال السندات بأسهم في شركة أدنوك للتوزيع وفقاً لشروط خاصة.

ويجدر الإشارة إلى أن أدنوك بعد الصفقة مازالت تحتفظ  بحصة استراتيجية تبلغ 70% على الأقل في وحدتها للتوزيع التي تحظى بإمكانات واعدة للنمو.

واستفادت عمليات طرح الأسهم من إقبال المساهمين الكبير على أسهم أدنوك للتوزيع، والذي يرجع إلى العوائد المجزية لأسهمها، كما أدت عمليات الطرح إلى توسيع قاعدة مستثمري الشركة وتحقيق سيولة أكبر لأسهمها في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض