مجلس الاحتياطي الفيدرالي يناقش خفض مشتريات الأصول العام الجاري

خفض أعضاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي في اجتماعهم خلال شهر يوليو الماضي مستهدفا لتراجع مشتريات الأصول قبل نهاية العام الجاري على الأرجح.

وذكر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي، أنه لابد من تقليص وتيرة مشتريات السندات هذا العام، في حال استمرار أداء الاقتصاد بنفس الوتيرة التي يتوقعونها.

واجتمع أعضاء الاحتياطي الفيدرالي على أن التضخم وصل إلى المستهدف، ويقترب نمو الوظائف من الوصول لمستويات مرضية.

وشدد مجلس الاحتياطي الفيدرالي على أن أعضاء لجنة السوق المفتوحة أكدوا على عدم وجود أي صلة بين توقيت الخفض التدريجي لمشتريات الأصول والزيادة المحتملة في معدل الفائدة.

وكان اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأخير أقر تثبيت معدل الفائدة عند نطاق يتراوح بين صفر و0.25%، وبرنامج شراء الأصول عند مستواه الحالي البالغ 120 مليار دولار شهرياً.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض