وزيرة التخطيط: تقييم ميداني لمشروعات الخطة الاستثمارية ضمانًا لتحقيق كفاءة الإنفاق

أكدت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية في مصر، أهمية المتابعة الميدانية لمشروعات الخطة الاستثمارية للعام المالي المنتهي، وكذا مشروعات العام المالي الجاري 2022/2021، والتقييم على أرض الواقع بما يسهم في تحسين عملية الحوكمة وكفاءة الانفاق خاصة الانفاق الاستثماري للحكومة.

 

جاء ذلك في تصريح للوزيرة بمناسبة قيام وفد من وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية برئاسة هبه مغيب المشرف على قطاع التخطيط الإقليمي بالوزارة، بزيارة ميدانية لمحافظة الإسماعيلية لمتابعة مشروعات الخطة الاستثمارية، بحسب بيان للوزارة، اليوم الجمعة.

 

وقالت السعيد إن الهدف الرئيس يتمثل في متابعة المشروعات المدرجة بالخطة والوقوف على مستويات تنفيذها ونتائجها، موضحة أن عملية التخطيط لابد وأن تلاحقها متابعة مستمرة لضمان الاستدامة، بما يسهم في تحقيق مباديء الشفافية والتي بدورها تسهم في تحسين حياة المواطن.

 

من جانبها، أوضحت د.هبه مغيب المشرف على قطاع التخطيط الإقليمي بوزارة التخطيط أن الزيارة شهدت لقاء عدد من قيادات محافظة الإسماعيلية على رأسهم اللواء شریف بشارة محافظ الإسماعيلية واللواء مجدي عناني السكرتير العام ومسئولي التخطيط بالمحافظة، مشيرة إلى أنه تمت مناقشة أهم الإنجازات التي تمت علي أرض المحافظة وكذا بعض معوقات التنفيذ.

 

وأضافت مغيب أن الجولة جاءت لمتابعة أهم المشروعات على أرض الواقع والتي تضمنت مشروعات تطوير ورفع كفاءة ميدان الشهداء بمدينة الإسماعيلية، تطوير ورصف كفاءة شارع فؤاد عزيز غالي، ومشروع إنشاء حديقة الدراويش، وتطوير ميدان مصطفي كامل، إلى جانب الانتهاء من إنشاء مبني مركز ومدينة الإسماعيلية وحي ثالث والمركز التكنولوجي، وكذا الانتهاء من تنفيذ منطقة الورش الحرفية بمدينة المستقبل بالإسماعيلية على مساحة 18 فدانا والمنطقة الثانية المزمع إنشاؤها على مساحة 25 فدانا.

 

وتابعت مغيب أن الجولة تضمنت متابعة الأعمال الجاري تنفيذها بطريق بر أيسر ترعة السويس، ومتابعة الأعمال الجاري تنفيذها بطريق ترعة أبوصوير قرية الواصفية طريق الإسماعيلية الزقازيق الزراعي وعمل حائط ساند، فضلًا عن الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى من مبنى المفرقعات بإدارة الحماية المدنية ومتابعة أعمال المرحلة الثانية.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض