الري: غرق وحدة ناصر النهرية محملة بالطين الأسواني بقناطر نجع حمادى الجديدة

قالت وزارة الموارد المائية والري فى بيان لها اليوم الجمعة ، أنه أثناء مرور الوحدة النهرية ناصر ٦٢ والتي تقطر القاطرة ناصر ٢٦١ والمحملة بالطين الأسواني والتابعة لشركة النيل للنقل النهري أمام الاهوسة الملاحية بقناطر نجع حمادى الجديدة ، حدث ثقب بداخل القاطرة ، الأمر الذي أدى إلي غرقها بالحمولة علي بعد ٣٠٠ متر من مدخل الاهوسة.

وعلي الفور وبتوجيهات الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية و الري انتقل لموقع الحادث المهندس عصام جاد الكريم مدير الإدارة العامة لقناطر نجع حمادي الجديدة والمهندس أشرف عبد الغني وكيل الإدارة للأعمال الكهروميكانيكية والأمن الإدارى ورئيس الهويس لتدارك الموقف بالتنسيق التام مع شرطة المسطحات المائية.
وعلى الرغم من المحاولات الكبيرة التي بذلتها الإدارة وشرطة المسطحات لتثبيت القاطرة بعيداً عن المسار الملاحى حتى لا تعيق حركة الملاحة النهرية من خلال ربط القاطرة في شمعات الانتظار .. إلا أن كميات المياه الكبيرة التي دخلت الي القاطرة أدت لغرقها بكامل الحمولة.
وعادت الحركة الملاحية حالياً لوضعها الطبيعي ، وجارى مرور الوحدات الملاحية من الاهوسة الملاحية لقناطر نجع حمادي بالمعدلات المعتادة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض