«شل مصر» تعلن عن الفريق الفائز في مسابقة «تخيل المستقبل»

احتفلت شركة شل مصر بالإعلان عن الفريق الفائز في المرحلة النهائية للتصفيات المحلية من مسابقة “تخيل المستقبل” العالمية وهو فريق AUC-07 الذي سيمثل مصر بالمسابقة العالمية التي ستقام افتراضياً يوم 26 أغسطس الجاري.

وتعد هذه هي المرة الرابعة التي تتقدم مصر للمشاركة في مسابقة “تخيل المستقبل” التي تدشنها شركة شل العالمية في منطقة الشرق الأقصى والأوسط وشمال أفريقيا. تم اختيار فريق AUC-07 من الجامعة الأمريكية بالقاهرة عن طريق مشروعها الذي يناقش التصور المستقبلي لمدينة الإسكندرية في عام 2050.

وتهدف المسابقة إلى دعم التفكير الخلاق والمبتكر لدي الطلاب ليقوموا بنقل رؤيتهم لمستقبل الطاقة من خلال عرض سيناريوهات وأفكار لمواجهة التحديات الراهنة لتوفير طاقة أكثر فاعلية وصديقة للبيئة في المدن المصرية بحلول عام 2050.

وصرح المهندس خالد قاسم – رئيس مجلس إدارة شركات شل في مصر – قائلا:” تعتبر مسابقة “تخيل المستقبل” تحدياً لجميع الطلاب المشاركين فيها، حيث ان طبيعة المسابقة تساعد الطلاب على خلق سيناريوهات مستقبلية، لكنها مبنية على حقائق حالية. شركة شل مصر حريصة على اتاحة فرص كهذه المسابقة التي تعد خير دليل على هذا الحرص، حيث نقدم منصة تسمح لعدد كبير من الطلاب لتطبيق أفكارهم المبتكرة لبناء مستقبل أفضل لمصر.

وأضاف قاسم: “شخصياً اعتبر المسابقة من أهم برامج شركة شل في مصر، حيث تفتح افاقاً جديدة للطلاب عن طريق التفكير البناء وتحليل المتطلبات المسبقة التي تفتح لهم أبواب ريادة الأعمال ومستقبل مهني واعد.”

وتهتم شل مصر في عملها بالتعاون مع شركاء النجاح، لذا قامت الشركة بالتعاون مع مؤسسة نهضة المحروسة، وتكونت لجنة التحكيم من أعضاء من عدة جهات، متمثلة في دار نهضة مصر للنشر وشركة ترانسيديوم ومنظمة العمل الدولية واتحاد الصناعات المصرية وشركة شل للزيوت مصر، والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية – إيجاس.

وقد بدأت المسابقة ب 61 فريق، ووصولاً الي اختيار ستة فرق تأهلت للمرحلة ما قبل النهائية، ثم اختيار فريق AUC-07 الذي سيمثل مصر في مسابقة “تخيل المستقبل” العالمية التي ستقام افتراضياً يوم 26 أغسطس الجاري.

ومن جانبها صرحت نشوى صالح – مديرة الاستثمار المجتمعي بشركة شل: “مسابقة “تخيل المستقبل” ليست مجرد مسابقة بين الطلاب الجامعيين، بل نعتبرها منصة تسمح لنا بتدريب وتأهيل جيل من الشباب قادر على تحليل الحاضر، وبناء المستقبل”. كما أضافت: “هذه المنصة التي تقدمها شركة شل مصر تعتبر فرصة كبيرة لطلاب مصر، حيث شارك أكثر من 800 طالب وطالبة على مدار المسابقة هذا العام، وقد اختارت الفرق المتأهلة للنهائي مدن مصرية مختلفة في تصوراتها المستقبلية، مما يبني مستقبلاً واعداً لمصر.”

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض