بنك أوف أمريكا: توقعات بارتفاع سعر الدولار الأمريكي خلال النصف الثاني من العام

توقع بنك أوف أمريكا ، حدوث ارتفاع بسعر الدولار الأمريكي بأكثر من التوقعات السابقة خلال النصف الثاني من العام  بدعم أوضاع السوق والظروف الاقتصادية الاستثنائية.

وذكر محللو البنك الاستثماري الأمريكي عبر مذكرة بحثية، إن التعافي من الصدمة الاقتصادية جراء ظهور فيروس “كورونا” قد أدى إلى ارتفاع قوي للأسهم والسلع وتسارع التضخم أسرع مما كان عليه بعد فترات الركود السابقة.

أضاف البنك أنه في حين أن أسعار الأسهم قد تشهد حالة من الضعف حالياً، فمن المحتمل أن يؤدي الإنفاق المالي القوي إلى تشديد السياسة النقدية، ما يشير إلى ارتفاع قيمة الدولار.

ويرى البنك أنه في حين أن أسعار الأسهم قد تشهد حالة من الضعف حالياً، فمن المحتمل أن يؤدي الإنفاق المالي القوي إلى تشديد السياسة النقدية، ما يشير إلى ارتفاع قيمة الدولار.

وأضاف التقرير: “بالنظر إلى المستقبل، يشير التاريخ إلى ضعف سوق الأسهم لفترة تتراوح بين ستة إلى اثني عشر شهرًا مع صعود عوائد السندات، هذه هي الظروف التي تؤثر على الأصول الخطرة بشكل عام لكنها تدعم الدولار الأمريكي”.

وكانت العملة الأمريكية قد ارتفعت أمام ثمانٍ من أصل 10 عملات كبرى منذ بداية هذا العام، حيث تراجعت مقابل الجنيه الإسترليني والدولار الكندي فقط.

وصعد مؤشر الدولار الذي يرصد أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية بنسبة 0.1% عند 92.941 نقطة في الساعة 8:29 مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض