الاحتياطي الفيدرالي: ارتفاع ائتمان المستهلكين الأمريكيين بأكبر وتيرة على الإطلاق

وكالات– كشفت بيانات الاحتياطي الفيدرالي، عن ارتفاع اقتراض المستهلكين في الولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر يونيو الماضي بأكبر وتيرة على الإطلاق، بفعل زيادة أرصدة بطاقات الائتمان والقروض غير المتجددة.

وأظهرت البيانات، أن إجمالي ائتمان المستهلكين ارتفع 37.7 مليار دولار في يونيو الماضي على أساس شهري، بعد زيادة 36.7 مليار دولار في مايو، ومقابل توقعات كانت تشير لتسجيل 23.2 مليار دولار.

وسجل الائتمان المتجدد والذي يشمل بطاقات الائتمان ارتفاعًا 17.9 مليار دولار في يونيو الماضي، في ثاني أكبر زيادة على الإطلاق، بينما ارتفع الائتمان غير المتجدد والذي يتضمن قروض السيارات والمدارس بنحو 19.8 مليار دولار.

وعاود الأمريكيون الإنفاق على خدمات مثل السفر وتناول الغذاء في الخارج مع إنهاء تدابير الإغلاق المرتبطة بالوباء، ما دعم صعود اقتراض المستهلكين مجددًا.

من جانب أخر قفز نمو الوظائف في الولايات المتحدة وتراجع معدل البطالة في يوليو وسط الطلب على العمال في قطاع الخدمات كثيفة العمالة ، مما أدى إلى تبديد المخاوف من تباطؤ التوظيف ، مما يشير إلى أن الاقتصاد بدأ النصف الثاني من العام بقوة، وفقا لوكالة رويترز.

أظهر تقرير التوظيف الصادر عن وزارة العمل فى الولايات المتحدة اليوم الجمعة ، والذى كان مراقب عن كثب كما أظهر مكاسب قوية في الأجور ، حيث تنافس أصحاب العمل على العمالة النادرة ، وانخفاضًا في معدل البطالة إلى أدنى مستوى في 16 شهرًا.

جاء هذا التقرير في أعقاب أنباء الأسبوع الماضي عن تعافي الاقتصاد بالكامل في الربع الثاني من الخسارة الحادة في الإنتاج التي عانى منها خلال فترة الركود الوجيز للوباء.

زادت الوظائف غير الزراعية بمقدار 943 ألف وظيفة الشهر الماضي بعد ارتفاعها بمقدار 938 ألف في يونيو، وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا زيادة الرواتب بمقدار 870 ألف وظيفة.

تراوحت التقديرات من 350 ألف إلى 1.6 مليون، والتوظيف الآن هو 5.7 مليون وظيفة أقل من ذروته في فبراير 2020، وتراجعت المكاسب الوظيفية جزئيًا بسبب التحولات في التوظيف الموسمي في المدارس بسبب جائحة كورونا «كوفيد-19».

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض