روسيا تصبح ثاني أكثر دولة مصدرة للنفط إلى الولايات المتحدة والسعودية رابعا

وكالات – كشفت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أن روسيا أصبحت ثاني أكثر دولة مصدرة للنفط إلى الولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر مايو الماضي، مع سعي المصافي الأمريكية للوفاء بالطلب المتزايد على الوقود.

وأظهرت البيانات أن الولايات المتحدة استوردت 844 ألف برميل يومياً من النفط الخام والمنتجات البترولية المكررة من روسيا في شهر مايو الماضي، بزيادة 23% مقارنة بالشهر السابق له.

وتراجعت المكسيك إلى المرتبة الثالثة في القائمة بشحنات تبلغ 728 ألف برميل يومياً، بينما حافظت كندا على المرتبة الأولى بـ4.057 مليون برميل.

وحلت السعودية في المرتبة الرابعة في قائمة أكثر الدول تصديرًا للنفط والمنتجات المكررة للولايات المتحدة عند 395 ألف برميل، ثم كولومبيا بـ235 ألف برميل.

وتحسنت شهية المصافي الأمريكية نحو النفط الخام الروسي مؤخرًا، مع إنتاج الأخيرة إمدادات وفيرة من الزيوت شبه المكررة والتي تفضلها المصافي.

وذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أن مخزونات النفط الخام ارتفعت 3.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 30  يوليو الماضي، في حين كانت التوقعات تشير إلى هبوط 2.9 مليون برميل.

في حين تراجعت مخزونات البنزين في الولايات المتحدة بمقدار 5.3 مليون برميل في الأسبوع الماضي، واستقر متوسط إنتاج النفط الأمريكي عند 11.2 مليون برميل.

وكانت أسعار النفط قد تعرضت لضغوط سلبية قبل إعلان بيانات المخزونات الأمريكية، مع معاناة الصين والولايات المتحدة -أكبر مستهلكي النفط في العالم- من تفشي سلالة “دلتا”، وسط مخاوف من أن يؤدي ذلك إلى الحد من الطلب العالمي على الخام.

من جانب أخر تراجعت أسعار النفط عند تسوية تعاملات الأربعاء، بعد ارتفاع مفاجئ لمخزونات الخام في الولايات المتحدة ووسط القلق حيال آفاق الطلب العالمي.

وسجل سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر أكتوبر تراجعًا بنسبة 2.8% أو 2.03 دولار عند 70.38 دولار للبرميل عند التسوية.

كما هبط سعر عقود خام نايمكس الأمريكي تسليم شهر سبتمبر بنحو 3.4% أو 2.41 دولار ليسجل 68.15 دولار للبرميل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض