وزيرة الصحة توجه بانتهاء إنشاء مستشفى القرنة التخصصي وتجهيزها بتكلفة 800 مليون جنيه خلال 8 أشهر

تفقدت د. هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، اليوم الإثنين، ود. أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والمستشار مصطفى الألهم محافظ الأقصر، أعمال إنشاء مستشفى القرنة التخصصي بتكلفة تبلغ حوالي 800 مليون جنيه.

جاء ذلك خلال زيارتها لمتابعة سير العمل بمنظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظة الأقصر، يرافقها كل من د. أحمد السبكي مساعد وزيرة الصحة والسكان للرقابة والمتابعة ورئيس هيئة الرعاية الصحية بمنظومة التأمين الصحي الشامل، ود. محمد حساني مساعد الوزيرة لمبادرات الصحة العامة، ود. مصطفى غنيمة مساعد الوزيرة لشئون الطب العلاجي، والمهندس خالد عبد الرحمن رئيس الإدارة المركزية للمشروعات بالوزارة، ود. هاني راشد نائب رئيس هيئة الرعاية الصحية، ود. أمير التلواني المدير التنفيذي لهيئة الرعاية الصحية، ود. إسماعيل العربي مدير فرع هيئة الرعاية الصحية بمحافظة الأقصر.

وذكر  د.  خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان، أن الوزيرة وشيخ الأزهر الشريف ومحافظ الأقصر استمعوا إلى شرح تفصيلي للرسومات الهندسية والبرنامج الوظيفي للمستشفى الجديد الجاري إنشاؤه على مساحة 21 ألف متر، بالإضافة إلى منطقة الخدمات المكملة للمستشفى.

وأوضحت زايد أنه من المقرر أن يضم المستشفى قسم العيادات بمختلف التخصصات الطبية، وقسم الأشعة والذي سيتم تزويده بأحدث الأجهزة في مجال الأشعة بمختلف أنواعها، بالإضافة إلى قسم المعامل، كما سيضم غرف عمليات، ورعايات مركزة، وغرف تدخلات القساطر القلبية والمخية، كما سيتم تزويد المستشفى بتانك أكسجين تبلغ سعته 11 ألف لتر.

وأكدت  أن المستشفى سيقدم كافة الخدمات الطبية لأهالي مدينة القرنة ضمن المرحلة الثانية لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظة الأقصر، كما شددت على الانتهاء من إنشاء المستشفى وتجهيزها خلال 8 أشهر وفقًا للأكواد الإنشائية ومعايير الجودة والاعتماد بمنظومة التأمين الصحي الشامل، كما وجهت بإنشاء مدرسة للتمريض ملحقة بالمستشفى استجابة لأهالي مدينة القرنة.

ومن جانبه، لفت د.  أحمد الطيب شيخ الأزهر،  إلى أهمية النهوض بالخدمات الطبية المقدمة بمدينة القرنة والتي تعد من أهم المناطق السياحية بمحافظة الأقصر والتى تستقبل الآلاف من السائحين سنويًا، مشيدًا بالنموذج الإنشائي للمستشفى مما يساهم في حصول أهالي المدينة على أفضل الخدمات الطبية، كما أشاد بالخدمات الطبية المتكاملة التي يحصل عليها أهالي المحافظة ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل.

ومن جانبه أكد المستشار مصطفى الألهم محافظ الأقصر حرصه على تقديم كافة سبل الدعم اللازم لسرعة الانتهاء من تنفيذ أعمال إنشاء المستشفى، وتيسير وصول الخدمات المكملة لتشغيل المستشفى من مرافق وكهرباء وصرف صحي، موجهًا الشكر للدكتورة هالة زايد لحرصها الدائم على متابعة سير العمل ميدانيًا بمنظومة التأمين الصحي الشامل.

يذكر أن المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل تضم 6  محافظات (الأقصر، الإسماعيلية، جنوب سيناء) والتي انطلقت بهم المنظومة  16 فبراير من العام الجاري، ومحافظة (بورسعيد) التي انطلقت بها المنظومة بها في يوليو 2019، بالإضافة إلى محافظتي (السويس وأسوان) والمقرر إطلاق المنظومة بهما خلال الفترة المقبلة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض