الرئيس السيسي يتابع موقف تنفيذ سد « جوليوس نيريري» لتوليد الكهرباء بتنزانيا

تابع اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسي الموقف التنفيذي الخاص بإنشاء سد جوليوس نيريري لتوليد الطاقة الكهربائية في تنزانيا، بواسطة تحالف الشركات المصرية وبإشراف الحكومة المصرية.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والمهندس شريف إسماعيل مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية، ود. محمد معيط وزير المالية، ود. عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية.

وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية،  إن الرئيس أكد على الدعم الكامل لمراحل تنفيذ المشروع، لضمان تحقيق أفضل مستويات الأداء وفقاً لأعلى المعايير الإنشائية العالمية، بحيث يصبح هذا السد نموذجاً رائداً ورمزاً للتعاون والبناء والصداقة بين مصر وتنزانيا وكافة الدول الأفريقية الشقيقة.

ووجه الرئيس بقيام كبار المسئولين المعنيين في الحكومة بزيارات ميدانية دورية لموقع إنشاء السد لمتابعة سير الاعمال والموقف التنفيذي والتنسيق مع المسئولين في تنزانيا.

وقد شهد الاجتماع استعراض المخطط العام للمشروع والأعمال الجاري تنفيذها بسد “جوليوس نيريري”، والذي يهدف إلى توليد الطاقة الكهرومائية، فضلاً عن التحكم في الفيضان لحماية البيئة المحيطة من مخاطر السيول والمستنقعات، إلى جانب تخزين حوالي 34 مليار متر مكعب من المياه في بحيرة مستحدثة بما يضمن توافر المياه بشكل دائم لأغراض الزراعة والصيد والحفاظ على الحياة البرية المحيطة في أكبر محمية طبيعية في أفريقيا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض