«تسلا» تطالب الحكومة الهندية بخفض رسوم الاستيراد المفروضة على السيارات الكهربائية

قالت مصادر لوكالة بلومبرج الأمريكية أن شركة “تسلا” المصنعة للسيارات الكهربائية طلبت من الحكومة الهندية تخفيضًا كبيرًا في رسوم الاستيراد المفروضة على السيارات الكهربائية.

وأشارت المصادر إلى أن الرسالة الموجهة إلى الوزارات الهندية، تتضمن خفض الرسوم الجمركية على واردات السيارات الكهربائية المجمعة بالكامل إلى 40% سيكون أكثر ملاءمة.

وتفرض الهند في الوقت الحالي رسومًا جمركية بنسبة 60% للسيارات التي يقل سعرها عن 40 ألف دولار، وبنحو 100% لتلك التي تزيد على 40 ألف دولار.

من جانبه قال “إيلون ماسك” الرئيس التنفيذي لـ”تسلا” عبر “تويتر”: “نريد أن نقوم بإطلاق سياراتنا في الهند، لكن رسوم الاستيراد هي الأعلى في العالم مقارنة بأي دولة كبيرة”.

وأشار إلى أن الشركة تأمل في حدوث إعفاء جمركي مؤقت على الأقل للمركبات الكهربائية”.

من جانب أخر كشف إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، أن الشركة ستسمح لمالكي السيارات الكهربائية الخاصة بشركات أخرى بشحنها في محطات شحن Supercharger الخاصة بها، مضيفًا أن الخيار سيكون متاحًا قبل نهاية عام 2021، وغرد الرئيس التنفيذي: “نجعل شبكة Supercharger الخاصة بنا مفتوحة أمام المركبات الكهربائية الأخرى في وقت لاحق من هذا العام”.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإنه فى الولايات المتحدة، تستخدم سيارات تسلا الموصل الخاص بالشركة، مما يعني أن صانعي السيارات الذين يرغبون في الوصول إلى 900 محطة شحن تشغلها الشركة محليًا يجب أن توفر محولًا لسائقيها، أما في أوروبا، تستخدم تسلا موصل تيار مباشر CCS، والذي أصبح معيارًا دوليًا.

وأكد ماسك أن جميع أجهزة الشحن الفائقة التي تنتجها الشركة والبالغ عددها 25000 ستكون متاحة في النهاية للسائقين من خارج تسلا، وليست هذه هي المرة الأولى التي يناقش فيها ماسك فتح شبكة Supercharger.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض