وزيرة الصحة: تقديم الخدمات الطبية لأكثر من 250 ألف زائر ومشارك بمعرض الكتاب حتى اليوم

أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، عن تقديم الخدمات الطبية والوقائية والتوعوية لأكثر من 250 ألف زائر ومشارك بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 52، والذي يقام بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية، تحت رعاية السيد عبدالفتاح السيسي، وذلك منذ انطلاق المعرض في 30 يونيو الماضي وحتى اليوم.
يأتي ذلك ضمن خطة التأمين الطبي لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، في إطار حرص الوزارة على تطبيق كافة الإجراءات الطبية والوقائية والاحترازية بجميع الفعاليات والأنشطة المختلفة للدولة، اهتمامًا بالصحة العامة للمواطنين بالتزامن مع إجراءات الدولة للتصدي فيروس كورونا.
وأكد الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن فرق التواصل المجتمعي قدمت التوعية الصحية بالإجراءات الاحترازية والوقائية لفيروس كورونا للزائرين والمشاركين بجميع فعاليات المعرض، ومتابعة الالتزام بارتداء الكمامة، والحفاظ على التباعد الاجتماعي لمنع التزاحم، كما يتم توزيع المستلزمات الوقائية (كمامات، كحول) على رواد المعرض، وذلك بالتنسيق مع وزارة الثقافة المصرية.
وأشار “مجاهد” إلى تقديم الخدمة الطبية لـ 6 آلاف و300 زائر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب ضمن مبادرة “رئيس الجمهورية لمتابعة وعلاج الأمراض المزمنة والاكتشاف المبكر عن الاعتلال الكلوي” ومبادرة “رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة”، من خلال 6 عيادات متنقلة مشيرًا إلى توافر أدوية طوارىء ومسكنات ومستلزمات طبية ووقائية لحالات الطوارىء بتلك العيادات، كما أشار إلى توافر 10 سيارات إسعاف تم الدفع بها ضمن التأمين الطبي للمعرض.
وكشف “مجاهد” عن مشاركة الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان التابعة لوزارة الصحة والسكان بمعرض القاهرة الدولي للكتاب للمرة السابعة على التوالي، لتوفير خدمات الدعم النفسي وتقديم التوعية بالأمراض النفسية وطرق العلاج من خلال أخصائيين نفسيين، بالإضافة إلى توزيع منشورات توعوية للتعريف بالأمراض النفسية وأماكن تلقي العلاج.
ولفت إلى قيام فريق من قطاع الطب الوقائي بمتابعة تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا، ومتابعة تطهير وتعقيم كافة أنحاء المعرض على مدار اليوم، بالإضافة إلى المراقبة الدورية على الأغذية والمياه الخاصة بالمطاعم والمحلات المحيطة حفاظًا على صحة وسلامة كافة المشاركين خلال فترة إقامة المعرض.
وأشار “مجاهد” إلى إجراء تحاليل (PCR) لفيروس كورونا المستجد، لزوار المعرض من الجنسيات المختلفة للاطمئنان عليهم قبل العودة إلى بلادهم وفقًا لمتطلبات دولة السفر في هذا الشأن، مؤكدًا تطبيق كافة الإجراءات الوقائية بجميع منافذ الدخول للبلاد من خلال الحجر الصحي، وعدم السماح بدخول البلاد إلا بعد مراجعة الحصول على شهادة (PCR) تفيد الخلو من الفيروس، طبقًا لقرار رئيس مجلس الوزراء، أو الحصول على شهادة معتمدة تفيد تلقي الجرعات الكاملة لأحد اللقاحات المعتمدة من منظمة الصحة العالمية وهيئة الدواء المصرية قبل 14 يومًا من الوصول للبلاد.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض