ستاندرد تشارترد وأفريكسيم بنك يعلنان توفير 200 مليون دولار لدعم برنامج التطعيم ضد كورونا فى أفريقيا

أعلن بنك التصدير والاستيراد الأفريقي «أفريكسيم بنك»، و ستاندرد تشارترد فى بيان اليوم الخميس، عن اتفاقية لتوفير تمويل غير هادف للربح بقيمة 200 مليون دولار أمريكي لإطار عمل منظم لبنك أفريكسيم للمساعدة في تمويل شراء لقاحات كورونا للدول الأفريقية.

وقال البيان أن التعاون بين ستاندرد تشارترد وأفريكسيم بنك سيساعد في ضمان حصول 55 دولة في جميع أنحاء إفريقيا على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا «كوفيد-19»، وسيلعب هذا التعاون دورًا في ضمان تمكن إفريقيا من تحقيق استراتيجيتها الخاصة بكورونا ، والتي تستهدف تطعيم ما لا يقل عن 60 في المائة من سكان القارة.

وذكر البيان أن تلك التسهيلات تعد جزءًا من إطار عمل التزام الشراء المسبق «APC» الذي تم تنظيمه بواسطة أفريكسيم بنك بالتعاون مع فريق العمل الأفريقي لاقتناء اللقاحات «AVATT» ، والذي قدم بموجبه أفريكسيم بنك ضمانًا بقيمة 2 مليار دولار أمريكي لمصنعي اللقاحات لتأمين الوصول إلى اللقاحات المضادة لكورونا من أجل الدول الافريقية.

وعلى مدار العام الماضي ، أطلق بنك التصدير والاستيراد الأفريقي أيضًا عددًا من التسهيلات لدعم البلدان الأعضاء فيه، وتشمل هذه تسهيلات التخفيف من تأثير التجارة الوبائية «PATIMFA» ، والتي صرف البنك بموجبها أكثر من 6.5 مليار دولار أمريكي لتخفيف وإدارة الآثار المالية والاقتصادية والصحية للوباء.

كما أنشأ البنك الصندوق التعاونى للاستجابة لوباء كورونا  «COPREFA» بقيمة 1.5 مليار دولار أمريكي  ، حيث يعمل مع الشركاء لدعم الاقتصادات الأفريقية أثناء الوباء.

وأوضح البيان أن هذا التعاون يمثل جزءًا من التزام ستاندرد تشارترد بالتمويل البالغ مليار دولار أمريكي، والذي تم إطلاقه في مارس 2020 بهدف معالجة الوباء من خلال تمويل المعدات الحيوية مثل معدات الحماية الشخصية وأجهزة التنفس الصناعي واللقاحات، وحتى الآن ، تم تخصيص 900 مليون دولار أمريكي منها وصرف أكثر من 700 مليون دولار أمريكي للعملاء.

قال البروفيسور بنديكت أوراما ، رئيس بنك التصدير والاستيراد الأفريقي: «يسعدنا أن ستاندرد تشارترد قد خصص 200 مليون دولار أمريكي لدعم العمل المستمر لأفريكسيم بنك وفريق العمل الأفريقي لاقتناء اللقاحات «AVATT» في مساعدة البلدان الأفريقية على تأمين الوصول إلى لقاحات كورونا.»

وأضاف: «إن وجود حل تمويلي فعال لشراء اللقاح في أفريقيا له أهمية قصوى لضمان عدم تخلفنا عن الركب في السباق المستمر، وتوضح هذه الاتفاقية الالتزام الثابت لأفريكسيم بنك وستاندرد تشارترد بمساعدة إفريقيا على التغلب على تحديات الوباء ».

قال سايمون كوبر ، الرئيس التنفيذي للخدمات المصرفية للشركات والتجارية والمؤسسية في ستاندرد تشارترد: «إن سرعة طرح اللقاح ليست مجرد مشكلة تتعلق بالرعاية الصحية ، بل تعتبر بشكل متزايد عاملًا مميزًا للتعافي الاقتصادي على المدى القريب بعد الوباء بالنسبة للدول الأفريقية.»

وتابع: «نحن ندرك تمامًا أن أفريقيا تمثل أقل من 2 في المائة من اللقاحات التي تدار في جميع أنحاء العالم ؛ نرحب بجهود أفريكسيم بنك لمعالجة هذا الأمر ونريد استخدام تسهيلتنا البالغة 1 مليار دولار أمريكي للمساعدة. »

وأشار  البيان إلى أنه باستخدام التمويل المقدم من ستاندرد تشارترد ، سيساعد أفريكسيم بنك في ضمان وصول إفريقيا إلى لقاحات كورونا من خلال ضمان الدفع لمصنعي اللقاحات المحددين الذين لديهم طلبات لقاح مقدمة من الدول الأفريقية من خلال منصة اللوازم الطبية الأفريقية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض