اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

«ذا آدرس للإستشارات» تستهدف 6 مليارات جنيه مبيعات لصالح الغير خلال النصف الثاني

 

تستهدف شركة ذا آدرس للإستشارات تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 6 مليارات جنيه لصالح شركات التطوير العقارى خلال النصف الثانى من 2021 ضمن خطتها التسويقية للمشروعات العقارية التى تشارك فى تسويقها فى العاصمة الإدارية الجديدة والجلالة والسخنة والعلمين الجديدة والساحل الشمالى ومنطقة غرب القاهرة وتخطط الشركة الوصول بحجم مبيعاتها التعاقدية لـ10 مليارات جنيه بنهاية العام الجارى .

قال معتز عسكر رئيس مجلس الإدارة، إن الشركة تتبنى إستراتيجية جديدة للإستحواذ على مبيعات المشروعات القومية والمطورين فى السوق خلال الفترة المقبلة خاصة إنها تضم مجموعة قوية من المسوقين بخبرات مختلفة وأصحاب كفاءات متنوعة تساعدهم على النمو رغم تحديات السوق .

قال أحمد واكد الرئيس التنفيذي، إن الشركة وضعت خطط تسويقية جديدة تتناسب مع متغيرات السوق العقارى وحجم الطلب الحقيقى للعملاء المستهدفين من خلال تنويع محفظة المشروعات التى تشارك فى تسويقها .

أوضح أن الشركة تتولى تسويق 300 مشروعاً متنوعاً تتوزع فى المدن الجديدة وفى مقدمتها العاصمة الإدارية الجديدة والمنصورة الجديدة ودمياط الجديدة والمناطق الساحلية فى العلمين الجديدة ومدينة الجلالة والعين السخنة .

وقال إسماعيل الشربينى المدير التنفيذى للشركة إن”ذا آدرس للإستشارات ” حققت 4 مليار جنيه مبيعات تعاقدية لصالح شركات التطوير العقارى فى العاصمة الإدارية الجديدة متوقعاً أن تصل إجمالى المبيعات المستهدفة لمشروعات العاصمة الإدارية لـ5.5 مليار جنيه بنهاية 2021 .

وتوقع محمد صلاح عضو مجلس إدارة الشركة زيادة فى عدد المشروعات المتعاقد على تسويقها مع شركات التطوير العقارى بنسبة 45% بنهاية 2021 خاصة فى ظل إتجاه الشركة للحصول على مشروعات حصرية بالتزامن مع حجم التنمية التى يشهدها السوق العقارى .

 

وقال أحمد مصطفى عضو مجلس الإدارة إن المشروعات الساحلية تستحوذ على 35% من مبيعات “ذا آدرس للإستشارات ” وتستهدف الشركة لزيادة هذه النسبة فى العلمين والجلالة خلال العام الجارى خاصة مع طروحات المشروعات الجديدة فى تلك المنطقة خلال الموسم الصيفى .

أشار هادى احمد عضو مجلس الإدارة إن الشركة تخطط لجذب مستثمرين خليجيين جدد للسوق العقارى المصرى خاصة بالمشروعات القومية ومنها العاصمة الإدارية الجديدة والجلالة والعلمين الجديدة من خلال توفير قاعدة بيانات للمناطق الجاذبة للإستثمار والفرص المتاحة .

لفت أحمد إلى أن السوق العقارى فى مصر جاذب للإستثمارات الخارجية خاصة بعد تهيئة المناخ الإستثمارية ووجود فرص استثمارية قوية مقارنة بباقى الدول المحيطة بالإضافة إلى المزايا التنافسية من أسعار وتكلفة تنفيذية أرخص للمشروعات يضاف لها القوة الشرائية فى السوق المصرى .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق
--------