وزارة التخطيط تشارك فى إعداد تقرير حول برنامج تأهيل القيادات الشابة بالجهاز الإداري للدولة

أعدت اللجنة المشتركة لمشروع المبادرة الوطنية لتأهيل وإعداد القيادات الحكومية المستقبلية للمناصب القيادية بالوزارات – والتي تشرف على تنفيذ برنامج تأهيل القيادات الشابة بالجهاز الإداري للدولة- تقريرًا حول ما تم تحقيقه في البرنامج خلال الفترة الماضية.

وصرح الدكتور محمد علاء، نائب مدير مكتب التعاون الدولي بوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية وممثل الوزارة في المشروع أنه تم حتى الآن انضمام 1050 متدرب للبرنامج، وخلال الأشهر القادمة سيتم استقبال حوالي 450 متدرب من المؤسسات الحكومية المختلفة، حيث أن البرنامج الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع جامعة أسلسكا يستهدف تدريب 1500 قيادة شابة من العاملين بالقطاع الحكومي.

أضاف علاء أنه تخرج حتى الآن 7 دفعات من البرنامج، وسيتم تخريج الدفعات الثامنة والتاسعة خلال الفترة القادمة، كما سيتم التنسيق مع جامعة أسلسكا ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي لترتيب حفل التخرج للدفعات الجديدة وفق الإجراءات الاحترازية المعمول بها.

ومن جانبها قالت الدكتورة نادية العارف، رئيس جامعة إسلسكا إن برنامج تأهيل ورفع قدرات وكفاءات شباب العاملين بالجهاز الحكومي بالدولة تم بمنحة من جامعة إسلسكا قدرها 70 مليون جنيه لتأهيل وتدريب 1500 موظف حكومي. وأشادت العارف بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الأقتصادية في هذه المبادرة الرائدة التي تهدف لإعداد كوادر متميزة من الموظفين الحكوميين القادرين علي التعامل مع مستجدات العصر وتأهيلهم لشغل مناصب قيادية في الوزارات والمحليات.

وأكدت العارف إن هذا البرنامج دليل واضح علي أهمية وجدوى الاستثمار في رأس المال البشري، وإن العائد من التعليم أهم من العائد على الاستثمار في الكثير من الأحيان. كما ركزت على أن تنمية قدرات ومهارات العاملين في كل المؤسسات تعد من الركائز الأساسية لبناء الجمهورية الجديدة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض