المركزي : ميزان المدفوعات يحقق فائضا كليا بلغ 1.8 مليار دولار خلال 9 أشهر

 

كشف البنك المركزي المصري، عن ان أداء معاملات الاقتصاد المصري مع العالم الخارجي شهد تحسن خلال الفترة من يوليو وحتى مارس من السنة المالية 2020/ 2021،  ليحقق ميزان المدفوعات فائضاً كلياً بلغ نحو 1.8 مليار دولار، مقارنة بعجز بلغ نحو 5.1 مليار دولار خلال الفترة المناظرة من العام المالي السابق 2019 /2020، والذي تحقق أثر أزمة كورونا.

وأكد المركزي أن هذا التحسن جاء ليثبت قدرة الاقتصاد المصري على التعافي السريع من الأزمات التي قد تواجه الاقتصاد العالمي.

وذكر البنك المركزي أن المعاملات الجارية بميزان المدفوعات أسفرت عن عجز بلغ نحو 13.3 ملیار دولار، مقابل نحو 7.3 مليار دولار خلال الفترة المناظرة؛ كنتيجة أساسية لاقتصار الإيرادات السياحية على أقل من ثلث ما تم تحقيقه خلال الفترة المناظرة، متأثرة بالصدمة القوية التي تعرضت لها السياحة الدولية إثر أزمة کورونا، والتي لا يزال يعاني منها الاقتصاد العالمي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض