التضامن: المرحلة الثانية لبطاقات الخدمات المتكاملة لذوي الإعاقة الشهر المقبل

شهدت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، احتفالية تدشين مشروع بطاقات الخدمات المتكاملة لذوي الإعاقة، وذلك بالتعاون مع روتاري مصر.

ويهدف المشروع إلى إتاحة خدمات الرعاية الصحية المتميزة من المستشفيات والمراكز الطبية والعيادات الفردية للأطباء من القطاع الخاص بأسعار رمزية أو مدعمة بالكامل لذوى الاعاقة للتخفيف عن ذويهم، حيث تمنح بطاقة روتارى للرعاية الصحية فى المرحلة الأولى خصومات تتراوح ما بين ١٥ ٪ وحتى ١٠٠٪ للعديد من الادوية والخدمات الطبية .

وأضافت نيفين القباج أن وزارة التضامن الاجتماعى تخطو خطوات جادة نحو التعامل الحقوقى للأشخاص ذوى الإعاقة والتحول من تبنى النموذج الطبى فى مواجهة الإعاقة، إلى النموذج المجتمعى الشامل الذى تتكاتف فيه كافة الجهود الحكومية وغير الحكومية لتقديم كافة الخدمات لهم.

وأوضحت وزيرة التضامن ان استراتيجية وزارة التضامن الاجتماعى ترتكز على الانتقال من الرعاية إلى تكافؤ الفرص المتنوعة، بالإضافة إلى التأهيل والتمكين والدمج وليس الفصل أو التمييز، وكذلك المنهج الوقائى وليس العلاجى فقط، ومن العجز وعدم القدرة إلى القدرة باختلاف.

وأوضحت أن الدولة المصرية تدعم مجموعة متكاملة من الخدمات للأشخاص ذوى الإعاقة ولا سيما تلك المرتبطة بإعادة التأهيل والتمكين الاقتصادى والرعاية الصحية والدمج وتكافؤ الفرص التعليمية وتوفير الأطراف الصناعية وإصدار بطاقات الخدمات المتكاملة والتى تبدأ بتحديد حالات الإعاقة واستخراج بطاقة إثبات الإعاقة.

أشارة إلى أنه تم استخراج أكثر من 850 ألف بطاقة إثبات إعاقة وخدمات متكاملة فى المرحلة الاولى، وجار الاستعداد لإطلاق المرحلة الثانية الشهر المقبل.

وتابعت أنه تم تشكيل اللجنة التنسيقية الوطنية لحقوق الأشخاص ذوى الإعاقة برئاسة وزارة التضامن الاجتماعى لمتابعة تنفيذ أحكام القانون رقم (10) لسنة 2018 ولائحته التنفيذية والخطة الوطنية الشاملة بالإضافة إلى إنشاء صندوق لدعم الأشخاص ذوى الإعاقة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض