«هواوي تكنولوجيز» تشارك في مؤتمر «رويترز الافتراضي» للأعمال المسئولة 2021 لدعم الطاقة المتجددة

نظمت رويترز إيفينتس -Reuters Events- مؤتمرا افتراضيا تحت عنوان “الأعمال المسئولة 2021″، والذي يعد بمثابة منصة لتقديم رؤى عملية قابلة للتنفيذ في سبيل تحقيق النمو المستدام، من خلال مشاركة متحدثون من الحكومات والمنظمات الدولية والعديد من الشركات العالمية بهدف تبادل الخبرات ووجهات النظر حول الاتفاقيات والالتزامات والتدابير الدولية نحو الانتقال العالمي إلى الاستدامة.

ناقش المؤتمر كيفية تحقيق التوافق حول هدف واستراتيجية واضحين، بجانب إنشاء هيكل ونموذج جديد لتقييم الفرص الجديدة، مع تحول الاستدامة إلى الأعمال التجارية نفسها وليس جدول أعمال منفصل، حيث تنشأ فرص العمل من الاتفاقيات الخضراء الجديدة التي تهدف إلى دفع النمو الاقتصادي مع معالجة قضايا تغير المناخ.

احتلت الصناعات مثل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مكان الصدارة، حيث توفر التكنولوجيا التمكينية التحول لعالم أكثر اخضراراً، وتجعل الطاقة الموفرة وتخفيضات انبعاثات الكربون التي تدعمها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تتجاوز بكثير تلك الخاصة بالصناعة، مما يساعد إلى حد كبير في الحفاظ على الطاقة وتقليل الانبعاثات في جميع أنحاء العالم.

قالت كاثرين تشين، نائب الرئيس الأول لشركة هواوي ورئيس مجلس الإدارة: “إن حيادية الكربون، والاقتصاد الدوار، وكفاءة الطاقة، أو إدارة النفايات تمثل جوهر هذا التحول إلى الاستدامة التي نحتاج إليها”، وأكدت أهمية الحد من انبعاثات الكربون وتعزيز استخدام الطاقة المتجددة، كما سلطت الضوء على حل هواوي Smart PV والذي يتم استخدامه على نطاق واسع في أكثر من 60 دولة.

ويمكن لحلول هواوي الكهروضوئية الذكية أن تساعد في خفض تكاليف توليد الطاقة بنسبة 7٪ عند نشرها في محطات طاقة أرضية كبيرة، كما يمكنها زيادة إنتاجية الطاقة بنسبة 2٪ وتقليل تكاليف استهلاك الطاقة عند استخدامها في حرم الشركات والمنازل.

ونظراً لكونها مستثمر مسئول في المجتمعات التي تعمل بها، تلتزم هواوي بتقليل تأثيرها البيئي في الإنتاج والعمليات وطول دورة حياة منتجاتها وخدماتها، لتحقيق الهدف الرئيسي بخفض انبعاثات الكربون، وتعزيز الطاقة المتجددة، والمساهمة في المزيد من الأنظمة الاقتصادية المتجددة.

وفي عام 2020، عملت هواوي مع 93 مورداً من أكبر 100 مورّد لها لتحديد الأهداف الخاصة بخفض انبعاثات الكربون، وقد أنتجت محطات الطاقة الكهروضوئية في الحرم الجامعي الخاص بهواوي 12.6 مليون كيلوواط / ساعة من الكهرباء، وقد تم استخدام 1.55 مليار كيلوواط / ساعة من الطاقة النظيفة، مما أدى إلى تقليل انبعاثات الكربون بأكثر من 620 ألف طن. كما تم توسيع برنامج إعادة تدوير الأجهزة ليشمل 48 دولة ومنطقة، وأعيد تدوير أكثر من 4500 طن من النفايات الإلكترونية.  كانت هواوي من بين أفضل 5٪ من شركات مشروع الكشف عن الكربون (CDP) “A List” الذي شاركت فيه 9000 شركة للكشف عن التأثير البيئي للشركات الكبرى والعمل على تحقيق اقتصاد مستدام.

شارك في المؤتمر الافتراضي عدد من المسئولين الحكوميين رفيعي المستوى والخبراء المؤثرين، ومن بينهم صاحب السمو الملكي الأمير تشارلز ولي عهد المملكة المتحدة أمير ويلز، وكارلوس ألفارادو كيسادا رئيس كوستاريكا، وناديا كالفينو نائب الرئيس ووزيرة الشئون الاقتصادية والتحول الرقمي بإسبانيا، وفيرجينيوس سينكيفيتشوس مفوض البيئة والمحيطات ومصائد الأسماك بالمفوضية الأوروبية، وساندا أوجيامبو المدير التنفيذي للميثاق العالمي للأمم المتحدة، وبيير جرامينيا وزير مالية لوكسمبورج، وتينا برو وزيرة البترول والطاقة بالنرويج، ويوخن فلاسبارث وزير الدولة للبيئة وحماية الطبيعة والسلامة النووية بألمانيا، وتوماس ديرمين وزير الدولة للإنعاش والاستثمارات الاستراتيجية بوزارة الاقتصاد والتوظيف ببلجيكا، وهيلدي هاردمان مديرة ورئيسة دائرة خدمة أدوات السياسة الخارجية التابعة للمفوضية الأوروبية، وأخرين.

وقال ليام دود، العضو المنتدب لشركة رويترز إيفينتس للأعمال المستدامة: “يهدف مؤتمر الأعمال المسئولة لعام 2021 إلى تسليط الضوء على ضرورة قيام الشركات بمراجعة طرق وأساليب أعمالها لتحقيق الاستدامة، كما قدم المؤتمر منصة رائعة لإجراءات وطرق جديدة للتعاون والابتكار المشترك، حيث يمكن لشركات مثل هواوي أن تلعب دوراً حيوياً في ضمان الانتقال العادل لبيئة مستدامة ويمكن أن تكون بمثابة نموذج يحتذى به للشركات لتحويل أعمالها”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض