أسعار العملات الأجنبية.. الدولار يلتقط أنفاسه والجنيه الإسترلينى يواصل تراجعه

تباينت أسعار العملات الأجنبية اليوم الأربعاء، حيث أرتفع الدولار الأمريكى من أدنى مستوى له في خمسة أشهر  بعد صدور بيانات تظهر نمو الإنتاج الصناعى الأمريكى، بينما واصل الجنيه الإسترلينى إنخفاضه، كما أنخفض الدولار الكندى .

أسعار العملات الأجنبية اليوم الأربعاء الموافق 2-6-2021:

الدولار الأمريكى 

تشبث الدولار بمكاسب طفيفة اليوم الأربعاء ، مرتفعا من أدنى مستوى له في خمسة أشهر مقابل أقرانه من العملات الرئيسية، حيث  أدى تحسن الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة لاستمرار التكهنات بعودة مجلس الاحتياطي الاتحادي لتبني سياسات معتادة سريعا، وفقا لوكالة رويترز.

وحوم مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية أخرى، دون مستوى 90 بقليل بعدما هبط إلى 89.662 يوم الثلاثاء مقتربا من أقل مستوى منذ السابع من يناير كانون الثاني عند 89.533.

يذكر أن معهد إدارة التوريد «ISM»، كان قد أعلن أمس الثلاثاء إن مؤشره لنشاط التصنيع في الولايات المتحدة ارتفع في مايو حيث عزز الطلب المكبوت وسط إعادة فتح الاقتصاد الطلبات.

تم تداول الدولار في البداية على انخفاض في التقرير ، حيث قال معهد إدارة التوريد إن إمكانات نمو افنتاج الصناعى لا تزال تتعرض للعراقيل بسبب تغيب العمال والإغلاق المؤقت بسبب نقص قطع الغيار والعمالة.

ستكون أوجه القصور في التوظيف هذه في صدارة أذهان المستثمرين ومركزها يوم الجمعة المقبلة، مع إصدار أرقام الوظائف غير الزراعية لشهر مايو ، بعد أن أدت القراءة الأضعف بكثير من المتوقع لشهر أبريل إلى تراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.7٪ في 7 مايو.

كان المؤشر ثابتًا في الغالب من يوم الثلاثاء عند 89.919 ، لكنه لا يزال بعيدًا عن أعلى مستوى سجله يوم الجمعة عند 90.447 ، عندما سجل مقياس التضخم الأمريكي الذي يراقبه بنك الاحتياطي الفيدرالي عن كثب أكبر ارتفاع سنوي له منذ عام 1992.

اليورو

تم تداول  اليورو عند 1.2219 دولار بعدما تراجع من قرب ذروة عدة أشهر ليل الثلاثاء حين بلغ 1.22545 دولار.

الجنيه الاسترليني

وظل الجنيه الاسترليني منخفضا عند 1.41515 دولار بعد هبوطه من أعلى مستوى في ثلاثة أيام عند 1.4250 دولار الذي سجله يوم الثلاثاء.

الدولار الكندي

وسجل الدولار الكندي 1.20675 مقابل نظيرة الأمريكي بعدما صعد الليلة الماضية إلى أعلى مستوى له في ست سنوات عند 1.2007 مقابل الدولار الأمريكي مع ارتفاع أسعار النفط

اليوان

ويتتبع المستثمرون مسار اليوان الذي حقق مكاسب في الآونة الأخيرة، ولم يطرأ تغير يذكر على العملة الصينية عند 6.3823 مقابل الدولار في التعاملات الخارجية بعد التراجع من أعلى مستوى في ثلاثة أشهر عند 6.3526 مقابل الدولار يوم الاثنين قبل تبني واضعي السياسات قرارات لكبحه تشمل رفع الاحتياطي الإلزامي للبنوك من العملة الصعبة.

قال فالنتين مارينوف ،رئيس قسم أبحاث العملات الأجنبية G10 في Credit Agricole: «يبدو أن سوق العملات الأجنبية عالق بين محركين متعارضين. من ناحية أخرى ، لدينا كميات هائلة من السيولة بالدولار في أسواق المال العالمية بفضل التيسير الكمي لمجلس الاحتياطي الفيدرالي وتفكيك الخزانة الأمريكية للمقتنيات النقدية في حسابها العام (TGA)»

وتابع: «نعتقد أن أوقات عرض السيولة السخية بالدولار ربما تقترب قريبًا من نهايتها ، ونعتقد أن الدولار يمكن أن يستفيد قريبًا من الانتعاش في أسعار سوق المال الأمريكية وحتى عوائد سندات الخزانة الأمريكية»

وأضاف مارينوف أنه نظرًا لأن التأثير السلبي للعرض المفرط للسيولة بالدولار يبدأ في التلاشي في الأسابيع المقبلة ، فإن التأثير الإيجابي للدولار من التحسن السريع في الأساسيات الأمريكية قد يتكثف.

وقال مينوري أوشيدا ، كبير محللي العملات في بنك إم يو إف جي ، الذي يتوقع عدم رفع أسعار الفائدة حتى عام 2024: «لا أعتقد أن التضخم سيستمر على المدى الطويل»، مضيفا: «أعتقد أن الدولار سيتراجع قرب نهاية هذا العام.»

الجدير بالذكر أن المستثمرين يترقبون إصدار أرقام الوظائف غير الزراعية لشهر مايو يوم الجمعة المقبل، بعد أن أدت القراءة الأضعف بكثير من المتوقع لشهر أبريل إلى تراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.7٪ في 7 مايو.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض