منظمة الصحة العالمية تقر الاستخدام الطارئ للقاح سينوفاك الصيني لكورونا

أعلنت منظمة الصحة العالمية ، اليوم، الثلاثاء، موافقتها على الاستخدام الطارئ للقاح “سينوفاك” الصيني ضد فيروس كورونا.

وصرحت منظمة الصحة  في بيان صدر عنها، إن هذا القرار سيوفر للدول والمؤسسات المتخصصة التمويل، كما سيوفر الثقة لدى المجتمعات بضرورة أخذ وشراء اللقاحات.

ونوهت منظمة الصحة العالمية إلى أن هذا اللقاح يفي بمعايير السلامة والفاعلية بالإضافة إلى إمكانية تصنيعه بشكل دولي (في جميع دول العالم).

الجدير بالذكر، أن لقاح “سينوفاك” هو لقاح صيني من إنتاج شركة الأدوية الصينية المعروفة باسم “Sinovac” والتي تتخذ من مدينة بكين مقرا لها.

واشترت العديد من الدول العربية اللقاح الصيني، وتم تطعم المواطنين به، وكشفت تجارب لاحقة في إندونيسيا وتركيا أن اللقاح سجل فاعلية تتراوح بين 65% و91%، فيما أفرجت الشركة مؤخرا عن بيانات تكشف عن تراوح فاعلية اللقاح الذي تطلق عليه اسم “كورونا فاك” بين 51% و82%.

ويتشكل اللقاح من جرعتين يفرق بينهما 21 يوما، ويمكن تخزينه في درجة حرارة ثلاجة عادية ويقوم على تقنية “اللقاح المعطل”، وقد تم اعتماده في عدد من الدول حول العالم بعد اختبارات سريرية.

كانت الدكتورة هبة والى رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات “فاكسيرا”، قالت إننا بصدد استقبال المادة الخام الخاصة بصناعة لقاح سينوفاك، حيث اجتمعت وزيرة الصحة مع فريق العمل الخاصة بصناعة اللقاح وبدأنا فى خطة العمل الفورية، وسيتم تحليل المادة الخام التى وصلت لنا من الصين ويستغرق تحليل المادة 20 يوما.

وأضافت رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات فاكسيرا، فى تصريحات لقناة إكسترا نيوز، أنه بعد الانتهاء من تحليل المادة الخام نبدأ مرحلة التصنيع، حيث إن المنتج النهائى سيخضع لعملية التقييم من هيئة الدواء المصرية إذانا بالنزول للسوق المصرى واستخدامه من قبل المواطن المصرى، وهذا سيستغرق 3 أشهر حتى يتم الانتهاء من تصنيع اللقاح ونزوله إلى السوق.

ولفتت رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات فاكسيرا، إلى أن المركزات التي وصلت لمصر تكفى لتصنيع 2 مليون جرعة من سينوفاك كمرحلة أولية، واتفقنا مع الشركة الصينية أنه خلال العام الأول من الاتفاقية يتم تصنيع 40 مليون جرعة، كما أن ريادة مصر في القارة الأفريقية واحد من أهم النقاط التي ناقشناها مع الشركة الصينية، حيث إنه بعد استيفاء السوق المحلى سيتم التصدير للدول الأفريقية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض