«البنك الأهلى» يوقع بروتوكول تعاون لدعم حملة ايكو ايجيبت للسياحة البيئية

 

 

شهدت الدكتورة ياسيمن فؤاد وزيرة البيئة و هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى مراسم توقيع بروتوكول تعاون بـين جهاز شئون البيئة والبنك الأهلى المصرى لدعم حملة ايكو ايجيبت للسياحة البيئية بحضور قيادات الوزارة والبنك المعنية.

اعربت الدكتورة ياسمين فؤاد عن سعادتها بتوقيع بروتوكول التعاون فهذا اليوم يعكس بداية جديدة للعمل البيئى بدعم البنك الاهلى كراعى استراتيجى للحملة وأحد أهم البنوك الوطنية والقطاع المصرفى للعمل البيئى و لحماية التنوع البيولوجى و المساهمة في الترويج للسياحة البيئية محليا و عالميا.

وأضافت وزيرة البيئة أن الملف البيئى شهد العديد من التحولات الهامة خلال الفترة الحالية منها دعم القطاع المالى و المصرفى و القطاع الخاص للعمل البيئى و للدور التشاركى للحفاظ على الموارد الطبيعية والاتجاه نحو نحو رؤية مشتركة – محلياً ووطنياً وعالمياً لدعم توجه الدولة فى حماية البيئة والتنوع البيولوجى لتحقيق التنمية المستدامة.

أكدت فؤاد أن العمل البيئى لن يحقق أهدافه دون تضامن كافة القطاعات ومن أهمها القطاع المصرفى ليكون داعم للعمل والإستثمار الأخضر فى مصر لخلق مناخ اقتصادى وطنى واعى يساهم فى حماية البيئة ومواردها الطبيعية والبنك الأهلى يعتبر أحد أهم شركاء العمل البيئى الواعى بالقطاع المصرفى والذى يعمل على فتح الباب لمزيد من الشركاء الوطنيين فى هذا القطاع .

وتوجهت وزيرة البيئة بالشكر للبنك الأهلى كشريك وطنى وراعى استراتيجى للحملة وهو فاعل لكافة الاعمال الوطنية ليعكس دائما اهمية و قيمة الدور الاجتماعى للقطاع المصرفى فى مصر لدعم سبل الارتقاء والنمو على كافة المستويات الاقتصادية و الاجتماعية والبيئية ، مشيرةً أن البنك الأهلى يعتبر من أوائل البنوك التى قامت بالعمل مع الوزارة فى عدة مجالات كمشروعات الحد من التلوث من خلال مشروع التحكم فى التلوث الصناعى ، حيث يقوم البنك بدعم المصانع لتتوافق بيئياً من خلال قروض ميسرة، و تعد هذه الخطوة هامة لدمج القطاع المصرفى فى المنظومة البيئية بكل محاورها، داعيةً البنوك العاملة بالقطاع المصرفى بمصر الى المشاركة فى دعم و الاستثمار بالقطاع البيئى كأحد اهم المجالات الواعدة فى مصر.

وأضافت فؤاد أن وزارة البيئة كان لديها تكليفات حكومية بالتركيز على الحفاظ على الموارد الطبيعية وكان النموذج الأسهل والأهم هو المحميات الطبيعية المليئة بالكنوز والثروات ، وهو ما دفع وزارة البيئة بالتعاون مع وزارتي السياحة والآثار والدولة للإعلام بإطلاق حملة( ECO Egypt) كأول حملة للترويج للسياحة البيئية بمصر ورفع الوعى البيئى لدى المواطنين بأهمية المحميات الطبيعية وثرواتها، حيث تهدف الحملة إلى دعم السياحة البيئية الفريدة فى مصر والتشجيع على زيارة المحميات الطبيعية والتعرف على الثقافات المختلفة للسكان المحليين بما يتضمنه من تراث يميزهم ويجعلهم محور أساسى لحماية البيئة والتنوع البيولوجى بالمحميات

من جانبه أكد  هشام عكاشة رئيس مجلس ادارة البنك الاهلى المصرى إن الحفاظ على البيئة ومواردها هو هدف من أهداف التنمية المستدامة، وحق للأجيال الحالية والقادمة، وهو جزء رئيسى من إستراتيجية البنك الاهلى ، مشيراً إلى أن البنك الاهلى يتحمل هذه المسؤولية بالتعاون مع الأطراف الفاعلة لإرساء قواعد العمل المشترك لتفعيل مفهوم المسؤلية الاجتماعية و البيئية للبنك من أجل حماية ثروات مصر الطبيعية و تنوعها البيولوجى ،مضيفاً أن التعاون مع وزارة البيئة ممتد منذ التسعينيات فى مجالات مختلفة ،ونظراً للحركة التنموية التى تشهدها مصر منذ حوالى ٧سنوات والتوجه نحو الإهتمام بالبيئة والصناعة والسياحة فسوف يستمر التعاون فى مجالات عديدة مختلفة لتحقيق الأهداف القومية ، و تقدم عكاشة بالشكر للدكتورة ياسمين فؤاد على مجهوداتها الكبيرة لخدمة العمل البيئى فى مصر ، وللسادة العاملين بالبنك لمجهوداتهم الكبيرة التى ولدت ارباحاً ساهمت فى دعم البنك لمثل هذه البرامج والانشطة.

وقع البروتوكول كل من الدكتورة إيناس محمد أبوطالب الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة والاستاذة نرمين شهاب الدين

رئيس التسويق والتنمية المجتمعية بالبنك الأهلي المصري وذلك بالمركز البيئي الثقافى التعليمي (بيت القاهرة) بالفسطاط.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض