مدير عام شركة فيزا: نستحوذ على 47% من حاملي البطاقات بمصر

 

قالت ملك البابا، مدير عام شركة فيزا فى مصر،أن بطاقات فيزا تمثل نسبة 47% بين حاملي البطاقات في مصر وذلك حتى عام 2020.
أضافت فى تصريحات خاصة ل”أموال الغد” أن الشركة تعمل إلى جانب البنك المركزي المصري لزيادة قبول المدفوعات الرقمية بمواقع التجار في جميع أنحاء مصر.

أكدت على أن انتشار وباء كوفيد-19 كان محفزًا ودافعًا نحو تسريع عملية تفضيل المستهلكين وإقبالهم على المدفوعات الرقمية، وعلى الناحية الإيجابية تأقلم التجار سريعًا لتلبية احتياجات المستهلكين وتوفير حلول تجارة منخفضة التكلفة.
وتشير الدراسة التي أجرتها فيزا إلى أن أكثر من 40% من التجار يعتزمون توفير خيارات المدفوعات الرقمية قريبًا باعتبارها وسيلة الدفع المفضلة لعملائهم.
وأشارت كذلك إلى أن 44% من التجار ممن يقصرون تعاملهم على النقدية فقط يعتزمون استخدام نقاط البيع خلال العامين المقبلين، فيما يخطط 29% من التجار الاستثمار في تقنيات جديدة للمدفوعات الرقمية. وتعتبر هذه النسب دلائل مبشرة و تكشف عن رغبة التجار في التحول للمدفوعات الرقمية أو تحسين باقة العروض الرقمية للحفاظ على استمرارية نشاطهم التجاري في المستقبل.
أوضحت أن الشركة تعمل على تحقيق رسالتها من خلال التعاون الوثيق مع الحكومة والبنك المركزي لخفض الاعتماد على النقدية وتشجيع استخدام المدفوعات الرقمية، ومن بين الأمثلة على ذلك توقع الشركة مذكرة تفاهم مع الحكومة المصرية لتمكين 22 مليون مواطن مصري من تلقي الدعم الحكومي عبر المدفوعات الرقمية، كما وقعت فيزا في السابق مذكرة تفاهم مع اتحاد الغرف التجارية لتعزيز قبول بطاقات الخصم المباشر وغيرها من المدفوعات الإلكترونية بين التجار والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض