سفير ايطاليا بالقاهرة: قناة السويس بنية تحتية للعالم كله.. و 40% من تجارتنا يمر من خلالها

قال جيامباولو كانتيني، سفير إيطاليا بالقاهرة، إن قناة السويس تلعب دورا محوريا في التجارة العالمية، كما تعد بنية أساسية وتحتية للعالم كله وليس مصر فقط.

وأضاف خلال جلسة نقاشية نظمها بنك الإسكندرية، اليوم الخميس، وأدارتها الاعلامية دينا عبد الفتاح، رئيس تحرير مجلة أموال الغد،  أن الازمة التي واجهتها القناة في مارس الماضي وادت إلى غلق الممر الملاحي ساهمت في عرقلة سلاسل التوريد العالمية وكذلك العديد من المشكلات الإقتصادية، الأمر الذي اوضح اهمية القناة وانها تربط العالم ببعضه.

وأوضح كانتيني أن المبادرة التي قام بها بنك الاسكندرية بالقيام بدراسة حول قناة السويس، لا تعد المبادرة الوحيدة فهناك دراسات اخرى تم اجراها في اليابان واستراليا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي، الأمر الذي يؤكد اهمية الموقع الاستراتيجي للقناة.

وذكر ان 40% من حجم التجارة الايطالية يمر عبر قناة السويس، منوها بأن حجم البضائع التي تعبر تصل إلى 30.6 مليار طن بقيمة 82 مليار يورو.

رصد 630 مليون يورو لتحديث النظام والموانئ البحرية الإيطالية

ولفت كانتيني إلى ان بلاده تسعى إلى تحديث القطاع البحري والموانئ البحرية وتم رصد 630 مليون يورو من اجل ذلك، وذلك بهدف تقوية مكانة ايطاليا في تجمع بلدان البحر المتوسط، ما يعد حجر أساس لكل من العمليات الملاحة الجديدة، وكل هذه الجهود لتطوير وتحسين الاقتصاد.

نتعاون مع وزارة النقل المصرية لتطوير القطاع البحري

وأشار إلى أن السفارة قامت في 2018 بالتعاون مع وزارة النقل المصري بإطلاق عدد من ورش العمل من أجل تحسين منظومة النقل البحري، منوها بقرب توقيع اتفاق فيما يخص بالدور الذي يمكن ان تلعبه البلدين في هذا المجال، لربط بين اوروبا ومصر.

ونوه كانتيني  بان هناك مبادرة اخرى يتم توقيعها في يوليو المقبل، لتطوير العلاقات في هذا المجال.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض