البنك الدولي: أفريقيا تخسر 14 مليار دولار شهرياً بسبب نقص إمدادات لقاح كورونا

قالت “دينا رينجولد” المديرة الإقليمية للتنمية البشرية عن أفريقيا في البنك الدولي، إن التوزيع البطيء للقاحات فيروس “كورونا” في أفريقيا قد يكلف القارة 14 مليار دولار شهرياً من الإنتاج.

وأضافت أن جائحة فيروس كورونا تواصل الضغط على الاقتصادات الأفريقية وتزيد من حدة الفقر.

وأشارت دينا رينجولد إلى أن تأخير توفير لقاحات كورونا من المحتمل أن يكلف القارة الأفريقية نحو 14 مليار دولار شهرياً من الناتج المحلي الإجمالي المفقود”.

وتمكن أقل من 0.5% من سكان الدول الأفريقية البالغ 1.3 مليار دولار من التطعيم الكامل ضد فيروس كورونا حتى الآن، مع نقص الإمدادات من الجرعات واستحواذ الدول مرتفعة الدخل على معظم المعروض.

وقامت الهند بحظر تصدير الجرعات المصنعة داخل البلاد إلى الدول الأخرى، بعد الصعود الحاد لحالات الإصابة بالفيروس مؤخراً، مع حقيقة امتلاك نيودلهي ترخيص لتصنيع لقاح “أسترازينيكا”.

وبدأت حملة التلقيح ضد وباء كورونا في مصر في 24 يناير من العام الجاري بتطعيم الأطقم الطبية، انطلاقا من مستشفى أبوخليفة للعزل الصحي بمحافظة الإسماعيلية شمال شرقي البلاد.

وخصصت وزارة الصحة المصرية 40 مركزاً في أنحاء البلاد لتلقي اللقاحات.

وصرح خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة، يوم الإثنين 16 مايو، بأن هناك إقبالا كبيرا على اللقاح خلال الفترة الأخيرة، وأن عدد من سجلوا طلبات لتلقي اللقاح بلغ أكثر من 3 ملايين شخص، من بينهم 2 مليون وصلتهم رسائل بتحديد موعد ومكان تلقيهم الجرعات، بينما حصل ما يقرب من 1.5 مليون شخص على التطعيم بالفعل.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض