تركيا تعرب عن رغبتها فى تحسين العلاقات الاقتصادية مع مصر بالتزامن مع تطور العلاقات الدبلوماسية

صرح وزير التجارة التركي محمد موس ، اليوم الاثنين ، بأن تركيا تريد تحسين علاقاتها الاقتصادية مع مصر فى ظل سعيها لإصلاح العلاقات الدبلوماسية بين القوى الإقليمية ، قبل زيارة وفد تركي إلى القاهرة هذا الأسبوع، وفقا لوكالة رويترز.

وقال موس خلال مناسبة للإعلان عن أرقام تجارية شهرية في أنقرة: «بالتوازي مع تطور العلاقات الدبلوماسية مع مصر ، نريد تعزيز علاقاتنا التجارية والاقتصادية في الفترة المقبلة».

على الرغم من الخلافات السياسية ، تقول أنقرة إن القاهرة لا تزال أكبر شريك تجاري أفريقي لها ، حيث بلغت قيمة التجارة 4.86 مليار دولار العام الماضي ، بانخفاض طفيف فقط عن عام 2012 ، وهو العام الذي سبق بدأ التوتر فى العلاقات بين البلدين.

وتأتي تصريحات موس في الوقت الذي تستعد فيه أنقرة لإرسال وفد برئاسة نائب وزير الخارجية سادات أونال إلى القاهرة هذا الأسبوع لبحث تطبيع العلاقات بين البلدين اللذين يدعمان الأطراف المتصارعة في الصراع الليبي.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إنه سيجري مزيدًا من المحادثات مع وزير الخارجية المصري سامح شكري ، بما في ذلك بشأن احتمال تعيين سفراء ، بعد زيارة الوفد التركي إلى القاهرة.

وقال أوغلو،  فى شهر أبريل الماضى، أن بلاده سترسل وفدا برئاسة نائب وزير خارجيتها إلى مصر في أوائل مايو، في الوقت الذي تكثف فيه أنقرة مساعيها لإصلاح العلاقات المتوترة مع القاهرة بعد سنوات من العداء،

وفي مارس الماضى ، طلبت تركيا من قنوات التلفزيون المصرية المعارضة العاملة على أراضيها تخفيف حدة الانتقادات الموجهة إلى القاهرة، ومن جانبها رحبت مصر بالخطوة لكنها كانت حذرة علنا ​​بشأن الدعوات التركية لتحسين العلاقات.

وقالت تركيا فى مارس، إنها استأنفت اتصالاتها الدبلوماسية مع مصر وتريد تعزيز التعاون بعد ثماني سنوات من انهيار العلاقات الذى بدأ منذ 2013، وسحبت كل من القاهرة وأنقرة، في ذلك العام، سفيريهما، كما جمد البلدان علاقاتهما.

وبحسب ما ذكرته رويترز، أن عودة العلاقات بين القوى الإقليمية قد يكون له تداعيات حول البحر الأبيض المتوسط، حيث كانت مصر وتركيا قد دعموا أطرافًا متنافسة في الحرب في ليبيا وأبرموا اتفاقات بحرية متضاربة مع دول ساحلية أخرى، لكن جاويش أوغلو قال أمس الأربعاء إن فترة جديدة بدأت في العلاقات التركية المصرية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق