شريف صالح: «العاصمة الإدارية» ترفع حجم الإقبال لشراء وحدات بـ«العين السخنة»

أكد شريف صالح، الرئيس التنفيذي للقطاع التجاري بشركة أجنا للتطوير العقاري، أن العاصمة الإدارية الجديدة أضافت لمدينة العين السخنة ورفعت من أسهمها بالسوق العقاري، فهي مدينة قريبة من القاهرة ومع نقص الخدمات فلم تكن جاذبة للعملاء طوال العام، ولكن مع تدشين العاصمة الإدارية الجديدة فارتفع اقبال العملاء للشراء في العين السخنة للقرب من العاصمة الإدارية.

وأوضح في كلمته بمؤتمر سيتي سكيب مصر، أن انتقال العديد من المقرات الإدارية لوظائف متعددة إلى العاصمة الإدارية الجديدة فقد ازداد توجه العملاء لشراء وحدات دائمة في العين السخنة، ولكن لا تزال المنطقة بحاجة لمزيد من الخدمات المختلفة لدعم توجه واقبال المواطنين لشراء سكن دائم بها.

وتوقع ارتفاع إقبال العملاء غير المصريين أيضا على شراء سكن دائم في مدينة العين السخنة، وكذلك مدينة العلمين الجديدة التي ستكون جاذبة للعملاء الساكنين لمحافظة الاسكندرية لتفريغ التكدس السكاني بهذه المحافظة والتوجه لمدينة كبرى مليئة بالخدمات والتخطيط المتكامل.

وأشار إلى أن العلمين الجديدة والعاصمة الإدارية على رأس المدن الجاذبة لشركته للاستثمار بها لما تتميز به هذه المدن من كونها طفرة عمرانية قوية يتم تنفيذها حاليا بمستوى عالي من الجودة والتخطيط العمراني الواعد.

ونوه أن أزمة كورونا ساهمت في تغيير ثقافة العملاء السكنية فقد توجه الكثير من العملاء لشراء عقارات SECONED HOME للسكن الدائم بها وهو ما أدى لارتفاع الإقبال للسكن في مدن جديدة مثل الساحل الشمالي والعلمين الجديدة.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض