روسيا واثقة من تحقيق انفراجة في المحادثات النووية الجديدة مع إيران

قالت روسيا اليوم الاثنين، إنها ترى احتمالات لإبرام اتفاقية قبل إجراء محادثات نووية دولية جديدة مع إيران.

ونقلت وكالة أنباء انترفاكس الروسية عن نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف قوله اليوم الاثنين، في موسكو “ليس علينا أن نخترع أي شيء جديد”.

وأضاف أن الهدف بشكل عام هو العودة إلى الاتفاق النووي الذي تم التفاوض عليه في عام 2015، وفق (د ب أ).

وتابع: “هل يمكن تحقيق ذلك بين عشية وضحاها؟ من المحتمل أن يكون ذلك ممكنا إذا كانت هناك إرادة سياسية. وأضاف ريابكوف إنه يتعين على جميع الأطراف أن تتجه إلى بعضها البعض، هذا ممكن جدا”.

ومن المقرر أن تستأنف محادثات غداً الثلاثاء في فيينا بين إيران والدول الموقعة على الاتفاق وهي الصين وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا.

كانت المحادثات قد انطلقت يوم الجمعة الماضي افتراضيًا.

وقد أوضحت طهران أنها لن تتفاوض مع الولايات المتحدة في هذه العملية. وفي عام 2018، أنهى الرئيس الأمريكي في ذلك الوقت، دونالد ترامب، الاتفاق النووي من جانب واحد. وينظر إلى الاجتماع على أنه محاولة جادة لإنقاذ الاتفاق.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض