بدء انطلاق فعاليات اليوم الأول لمؤتمر تسويق التأمين الأفروأسيوي للتأمين

انطلقت منذ قليل فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الإقليمي الثالث للتسويق تخت عنوان “الارتقاء عن تحديات 2020” والذي ينظمه ينظم الاتحاد الأفروأسيوي للتأمين وإعادة التأمين بالتعاون مع جمعية وسطاء وخبراء التأمين الأفروأسيوي، وتحت رعاية وزارة قطاع الأعمال العام.، وبرعاية إعلامية لمجلة أموال الغد.
ويشهد المؤتمر مشاركة ممثلين عن 100 منظمة وشركة تأمين من أكثر من 20 دولة، في حضور كبار مسئولي الدولة المصرية المعنيين بملف الخدمات المالية غير المصرفية في مصر، وفى مقدمتهم رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية وقيادات شركات التأمين المصرية.
ويمثل المؤتمر منصة حوار هامة لأكثر من 12000 وسيط تأمين طبيعي، و100 شركة وساطة و40 شركة تأمين يعملون في صناعة التامين المصرية يمثلون حلقة الوصل بين العميل سواء كان فرداً أو مؤسسة من جهة وشركات التأمين من جهة أخري، يتبادلون في جلسات المؤتمر خبرات التحول الرقمي فى صناعة التأمين، ومناقشة حقيقة أن التكنولوجيا الرقمية أصبحت عاملا حيويا لاستمرار الأعمال والأنشطة في ظل انغلاق دول العالم والإتجاه إلى التباعد الإجتماعي والعمل عن بعد من خلال الإنترنت.
كما يستعرض المؤتمر سيناريوهات البيع ومستجداتها وفرص تطويرها، متناولا أهمية الجهات الرقابية والاتحادات والجمعيات في تنظيم صناعة التأمين بما يضمن المزيد من النمو مع حماية حقوق كلا من الشركات والأفراد والعملاء.
ويستمر المؤتمر في دوره كمنصة لإثراء الثقافة التأمينية ومحفزا لمزيدا من العمل البناء والمثمر عبر جميع دوراته، يستضيف عدد من خبراء صناعة التأمين لمشاركة خبراتهم وقصص كفاحهم التي تكللت بالنجاح لتسفيد الأجيال الجديدة من هذه الخبرات في إدراك فرص النجاح والتغلب على مختلف العقبات التي قد تواجههم.
ويختتم المؤتمر جلساته بخلاصة تجارب العملية التأمينية عبر استضافة عملاء تأمين على المنصة في مواجهة ممثلين عن شركات تأمين مباشر ووساطة تأمينية، لمناقشة حقائق العملية التأمينية وتحديد العوامل التي تعرقل نجاح العملية التأمينية بين جميع الأطراف.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض