الإتحاد المصري للتأمين: تحديات كورونا خلقت فرصا للتحول الرقمي والشمول المالي

قال الدكتور طارق سيف الأمين العام للإتحاد المصري للتأمين، إن القطاع واجه العديد من التحديات والصعوبات خلال العام الماضي، ولكن ساهم ذلك في ترسيخ مفاهيم جديدة بالسوق مثل التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي.

وأضاف سيف خلال الكلمة التي ألقاها ممثلا عن الإتحاد بالجلسة الافتتاحية بمؤتمر تسويق التأمين الأفروأسيوي، ان العام الماضي شهد توسع من شركات التأمين في مجالات الشمول المالي والتحول الرقمي والتأمين متناهي الصغر نتيجة للتداعيات التي تركتها جائحة كورونا.

وأوضح أنه يجب على الشركات مواكبة التطورات الإقتصادية محليا وعالميا والعمل على اقتناص الفرص عبر قنوات تسويقية مبتكرة تصل بالخدمات التأمينية لشرائح جديدة من المجتمع.

وأشار سيف إلى حاجة القطاع لوضع استراتيجيات تسويقية جديدة من خلال تنسيق الجهود بين الهيئة العامة للرقابة المالية واتحاد التأمين والوسطاء للوصول إلى إطار تشريعي وتنظيمي للصناعة يصل بها لمعدلات للنمو المأمولة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض