اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

«التصديري للحاصلات»: مصر تستورد 34 مليون طن سلع زراعية سنويا

الدمرداش: القطاع الزراعي يمثل 12% من الناتج المحلي.. و الاستيراد مستمرة مع الزيادة السكانية

قال عبد الحميد الدمرداش رئيس المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، إن مصر لديها اكتفاء ذاتي من الخضروات والفاكهة، ولكن هناك فجوة ونقص في الحبوب والبقوليات، حيث تستورد مصر نحو 34 مليون طن سنويا بقيمة تتراوح بين 10-12 مليار دولار سنويا.

وأكد خلال جلسة ” خارطة الطريق لتصنيع غذائي منافس عالميا” بالمؤتمر السنوي الأول لغرفة الصناعات الغذائية، استمرار فجوة الغذاء فيما يتعلق بهذا البند وكذلك استمرار الاستيراد، خاصة في ظل الزيادة السكانية المطردة، وكذلك نقص المياه حيث نحتاج لتغطية هذا العجز نحو 40 مليار متر مكعب إضافية.

وأضاف الدمرداش، أن الاجراءات المطلوبة تتمثل في التركيز على زيادة العائد عن كل متر مربع يتم زراعته، منوها بأن كثير من الدول لديها ايضا مشكلة عدم الاكتفاء الذاتي وتعتمد على الاستيراد مثل الصين وأمريكا والاستيراد ليست مشكلة بحد ذاتها.

وأشار إلى ان القطاع الزراعي ” النباتي، الحيواني، الداجني، السمكي” ويمثل 12% من الناتج المحلي الإجمالي بما يعادل 600 مليار جنيه، بما يشير إلى اهمية الدور الذي يلعبه هذا القطاع والذي توليه الدولة اهمية وتنفذ العديد من المشروعات مثل تبطين الترع، و تطوير نظم الري وكذلك دور الجمعيات التعاونية.

2.3 مليار دولار قيمة صادرات الحاصلات الزراعية خلال 2020

ونوه الدمرداش بان قيمة صادرات الحاصلات الزراعية بلغ نحو 2.3 مليار دولار خلال العام الماضي، وهو الذي يسعى المجلس لتعزيزه خاصة في ظل الاهمية التي يلعبها التصدير في تطوير القطاع الزراعي والانتاج ليتواكب مع المعايير العالمية، مشيرا إلى ضرورة التوسع في تكويد كافة المزارع التي تقوم بالتصدير على مستوى الجمهورية.

ولفت إلى ضرورة التوسع في انتاج الاصناف الزراعية الجديدة ذات القيمة البيعية المرتفعة، مشيرا إلى ان مصر كانت تصدر عنب بنحو 15 الف طن بقيمة 30 مليون دولار، ومع دخول الاصناف الجديدة تصدر حاليا 140 ألف طن بقيمة 200 مليون دولار.

وأوضح الدمرداش إن هناك تعاونا وثيقا بين المجلس والحجر الزراعي والتمثيل التجاري، في مجال فتح الاسواق الجديدة وتسجيل الاصناف المصرية بتلك الدول خاصة وأن فتح السوق يستغرق ما بين عام ونصف إلى 3 سنوات بينما استغرق فتح السوق الياباني 8 أعوام، منوها بانه تم خلال الخمس سنوات الماضية فتح 20 سوقا جديدا.

وأكد ضرورة ان يتم تنمية دور الجمعيات الزراعية البالغ عددهم 7000 جمعية من اجل القيام بواجباتهم في حصر الحيازات وتوفير مستلزمات الإنتاج، مشيرا إلى ان هناك بعض نواب مجلس النواب اقترحوا تعديل قانون التعاونيات التي تندرج تحته الجمعيات.

وذكر الدمرداش ان توسع الدولة في الصوب الزراعية امرا محمودا ويمكن تصدير نحو 150 الف طن من انتاجها، ولكن تواجه صعوبة خاصة في تصدير السلع الزراعية سريعة التلف والتي تتم عبر الشحن البحري بما يستغرق وقتا طويلا، لذا يجب العمل على انشاء خط بحري سريع لتصدير الخضروات والفاكهة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق