وزير النقل يتفقد محطة وورش المنيا للسكة الحديد قبل تشغيل برج إشارات سمالوط..غدا 

أجرى الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل جولة تفقدية لمحطة وورش المنيا للسكك الحديدية وذلك بالتزامن مع بدء الاختبارات النهائية لبرج إشارات سمالوط قبل دخوله الخدمة غدا.

والتقى الوزير عدد كبير من السائقين  وعاملي الابراج والمزلقانات ومشرفي وكمسارية القطارات وطوائف التشغيل المختلفة بمنطقتي المنيا وبني سويف، وأكد الوزير على ضرورة الاهتمام بعمليات ضبط الجودة  وتنفيذ عمرات العربات على اعلى مستوى للإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لجمهور الركاب، كما أوضح أنه لامكان لاي مقصر او متهاون في حق الراكب، وأشار إلى أهمية ربط قطع الغيار في كافة الورشة بمنظومة موحدة لتحقيق التكامل بين الورش المختلفة، كما لفت إلى أنه سيتم تطوير قطاع نقل البضائع وفصله وتحويله لشركة للنقل متعدد الوسائط .

وتأتى جولة الوزير لمتابعة سير العمل في مرفق السكك الحديدية ومتابعة الخدمات المقدمة للمواطنين وتفقد عمرات العربات في الورش المختلفة ومتابعة إجراءات الصيانة الدورية للقطارات لزيادة عوامل السلامة والأمان بالخطوط المختلفة وكذلك لقاء  عدد كبير من السائقين  وعاملي الابراج والمزلقانات وصرافي التذاكر ومشرفي القطارات وطوائف التشغيل .

وبدأت  الجولة  بتفقد الساحة الخارجية وارصفة محطة رمسيس وشبابيك التذاكر وشدد على  كمسارية  الأبواب بعدم السماح بدخول اي راكب للمحطة بدون ارتداء الكمامة  وعدم دخول أي راكب بدون تذكرة وعلى نظافة الأرصفة والقطارات .

واستقل الوزير القطار من محطة مصر برمسيس متجهاً إلي  المنيا  حيث كان في استقباله  في محطة السكك الحديدية بالمنيا اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا حيث تفقد الوزير المحطة والارصفة ووجه بإتخاذ كافة  الإجراءات الاحترازية داخل محطة قطارات المنيا، وارتداء الركاب للكمامات وكذلك الاستغلال الأمثل لكافة الأصول بالمحطة والتقى بعدد من الركاب ودار حوار حول  خطة تطوير السكة الحديد حيث اكد الوزير على انه جاري العمل لتنفيذها على مدار الساعة في كافة عناصر المنظومة من وحدات متحركة الى بنية أساسية الى اعادة تأهيل وتدريب العنصر البشري على أحدث نظم التكنولوجيا

وتوجه الوزير لورشة المنيا للسكك الحديدية المتخصصة في عمرة عربات الركاب والمقامة على مساحة ١١ فدان حيث شاهد الوزير مراحل العمرات المختلفة.

وطالب وزير النقل عمال الورشة بضروة الاهتمام بعمليات ضبط الجودة  وتنفيذ العمرات على اعلى مستوى للإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لجمهور الركاب، والعمل على مدار الساعة لزيادة إنتاجيتها وكذلك تجميع  الخردة وتصنيفها بشكل دقيق و مستمر لزيادة العوائد المادية  وربط قطع الغيار في كافة الورشة بمنظومة موحدة لتحقيق التكامل بين الورش المختلفة وكذلك إتخاذ كافة الإجراءات الخاصة  بتحقيق متطلبات المسير الآمن للقطارات طبقا لعوامل الأمن والسلامة وعدم خروج اي قطار من الورشة الى بعد التأكد من الحالة الفنية له.

كما شدد الوزير على الصيانة الدورية والمستمرة لكافة المعدات بالورشة والتحديث الدائم لها، وفي لقائه الموسع مع عدد كبير من السائقين وعمال المزلقانات والأبراج وصرافي التذاكر ومشرفي وكمسارية  القطارات وكافة طواف التشغيل والعمال .

وأكد الوزير على انه منذ بتولي حقيبة وزارة النقل تعهد امام فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية والشعب المصري بتطوير كافة قطاعات النقل ومنها منظومة السكك الحديدية على ان يكون هذا التطوير بسواعد ابناء السكة الحديد  مشيرا الى انه لن يسمح باي تقصير او تهاون خاصة وان الدولة وفرت كافة الإمكانات لافتاً إلى انه  يتم تنفيذ خطة التطوير الشامل للمنظومة للوصول أعلى مستويات الخدمة للراكب وبما يسمح بنقل 2مليون راكب يوميا في يونيو عام ٢٠٢٤ .

وأضاف أن التطوير يشمل الوحدات المتحركة حيث يتم توريد (عربات وجرارات) جديدة تشكل نقلة نوعية كبيرة الى جانب تطوير وتحديث الأسطول الحالي كما يتم تطوير كافة ورش السكة الحديد لانها مع العنصر البشري عماد منظومة التطوير  وكذلك تجديد قضبان السكة الحديدية ونظم الإشارات لزيادة عوامل السلامة والأمان بالخطوط المختلفة كما أكد على سائقي القطارات ببذل كافة الجهود لخدمة الراكب مشيداً بمواقف  عدد من سائقي القطارات مثل السائق الذي اوقف القطار لكي ينقذ حياة مواطنة ألقت بنفسها على القضبان والسائق الذي اوقف القطار حتى لايصطدم بعربة تعطلت على شريط ااسكة الحديد في مكان غير معد للعبور ، وكذلك  سائق احد  القطارات الروسية القادم من القاهرة – سوهاج الذي قام بلفته انسانية

عند مرور مرور جنازة كبيرة على شريط السكة الحديد أمام نجعى الجعران بقرية بنى هلال والشيخ صالح دائرة مركز المراغة بمحافظة سوهاج للدفن بالمقابر بنجع الشيخ صالح فوقف لها على بعد حوالى 70 مترا وقام بشكره اهالي الصعيد المحترمين  مؤكدا ان هذا هو المطلوب  وهو ان يتسابق الجميع لخدمة الراكب والحفاظ على حياة المواطنين

وتم مناقشة اسلوب منح الحوافز والمزايا الخاصة بالسائقين وربطها بالنواحي الانضباطية وعدم التسبب في وقوع اي  حوادث بالإضافة الى ربطها بالمسافات المقطوعة والمحافظة على المعدات والجرارات.

واشار الوزير ان هناك خطة لزيادة المنقول من البضائع عبر السكك الحديدية للحفاظ على شبكة الطرق وزيادة موارد هيئة السكك الحديدية المالية مشيرا إلى أن قطاع نقل البضائع سيتم فصله وتحويله لشركة للنقل متعدد الوسائط وسيتم تدعيم أسطول عربات البضائع بعربات جديدة ستشكل نقلة نوعية كبيرة في هذا المجال

وتوجه الوزير لبرج إشارات سمالوط ضمن مشروع تحديث وتطوير نظم الإشارات على خط سكة حديد بنى سويف أسيوط، بطول 250 كم، والجاري تنفيذه حاليًا بمعرفة شركة الستوم الإيطالية العالمية بنظام إلكتروني حديث (EIS)، والذي يحقق أعلى معدلات الأمان والحاصل على شهادة  4 SILL  حيث شهد الوزير الاختبارات النهائية للبرج تمهيداً لدخوله الخدمة والمنطقه الاوتوماتيكيه بين مطاى وسمالوط بطول 12 كم  غدا الأحد الموافق 4 ابريل ٢٠٢١ ليصل اجمالي كهربة الاشارات علي الخط الي 102 كم حيث أكد الوزير على ضرورة تكثيف الاعمال بمشروعات تحديث نظم الإشارات لزيارة  معدلات الامان والسلامة علي الخطوط

وأعلن الوزير عن أنه سيتم إعادة هيكلة حافز الكيلو وحافز الكيلو النظيف خلال الأسبوع المقبل تقريبا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض