سفيرا الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يرحبان بوصول أول شحنة من لقاح «كوفاكس» إلى مصر

رحب سفير الاتحاد الأوروبى لدى مصر كرستيان بيرجر والسفير البريطانى بالقاهرة السير جيفرى آدامز، اليوم الخميس، بوصول أول شحنة من لقاح “كوفاكس” المضاد لفيروس كورونا “كوفيد-19” إلى مصر.

وقال السفير الأوروبى، فى تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”؛ “يعتبر تسليم أول شحنة من “كوفاكس” بمثابة شهادة على شراكة الاتحاد الأوروبى القوية والاستراتيجية مع مصر.. لا أحد بأمان حتى يصبح الجميع بأمان. سنخرج أقوى مع أصدقائنا المصريين”.

وأكدت بعثة الاتحاد الأوروبى بالقاهرة -عبر حسابها – أن فريق أوروبا يتضامن مع مصر فى مكافحة جائحة‫ كوفيد 19، بدعم من الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء ومؤسسات التمويل الأوروبية، وصلت أول شحنة من اللقاحات لمطار القاهرة عن طريق كوفاكس.

‏وتابعت “حشد فريق أوروبا 2.2 مليار يورو لكوفاكس، مما أسهم في توفير واحد من أصل ثلاث لقاحات”.

وفى الإطار ذاته.. قال السفير البريطانى – فى تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” – “أخبار رائعة.. وصول أول شحنة لقاح فى مصر من كوفاكس للتغلب على كوفيد -19”.

وأضاف أنه يجب أن تصل اللقاحات للجميع بشكل عادل ومنصف، وكوفاكس يوفر هذا، مشيرا إلى أن المملكة المتحدة تعد واحدة من أكبر الجهات المانحة، لكن تقوم بذلك مع الأصدقاء والشركاء مما يضمن لنا ‫إعادة البناء معًا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض