البنك الدولي يؤكد على المساواة في توزيع لقاحات كورونا على الدول النامية

يناقش البنك الدولى في اجتماعات الربيع المقبلة والتى تنطلق فى 5 أبريل المقبل العديد من الفعاليات المهمة وسبل دعم الدول النامية، ومن بين تلك الموضوعات سيتم مناقشة ملف حصول الدول خاصة الفقيرة على لقاحات فيروس كورونا الفترة المقبلة.

وبحسب ما أعلنه البنك على موقعه الرسمي فإن الفعالية تعقد تحت عنوان ” فيروس كورونا: لقاحات من أجل البلدان النامية”.

وذكر البنك أنه يُعد إطلاق حملات التطعيم ضد فيروس كورونا فى البلدان النامية عاملا حاسما فى حماية الأرواح، وبناء رأس المال البشرى، وتحفيز التعافى الاقتصادي.

وتتسبَّب الأزمة الراهنة فى تفاقم أوضاع عدم المساواة فى أنحاء العالم، وما لم يتيسر الحصول على اللقاحات، فإن الفجوة ستزداد اتساعا. ويتطلب ضمان حصول البلدان النامية على اللقاحات وسلامة توزيعها تقوية الشراكة والتعاون على المستويات الوطنى والإقليمى والعالمي.

وأضاف البنك أن هذه الفعالية ستناقش الجهود الجارية فى البلدان النامية للاستعداد من أجل عمليات واسعة النطاق لتوزيع اللقاحات، ومواطن القوة والضعف فى استعداد البلدان، والتدابير اللازمة للحصول على اللقاحات وتوزيعها، وأهمية الشراكة والتعاون فيما بين كل الأطراف صاحبة المصلحة من أجل النجاح.

وكذلك الدور الرئيسى للقطاع الخاص فى تحفيز الابتكار، والإنتاج، والتصنيع من أجل تلبية الاحتياجات الهائلة للقاحات والاختبارات والعلاجات لفيروس كورونا. وتبنِّى نظرة شاملة لجائحة كورونا لتدارس الفرص والتحديات فى مجالات البحوث والتمويل والسياسات، مع سعينا لبناء أنظمة صحية واقتصادية أقدر على الصمود فى وجه الصدمات الآن – وفى المستقبل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض