باسل الحيني: نهدف توفير أفضل حماية تأمينية لمنتسبي الغرف التجارية في كل أنحاء مصر

إسلام عبدالحميد وسناء علام

قال باسل الحينى رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة مصر القابضة للتأمين ان البروتوكول الموقع اليوم مع اتحاد الغرف التجارية هو الأضخم الذي يتم توقعيه مع المجتمع التجاري.

جاء ذلك على هامش توقيع بروتوكول تعاون بين الاتحاد العام للغرف التجارية برئاسة المهندس ابراهيم العربي بروتوكول تعاون مع شركة مصر القابضة للتأمين بصفتها المالكة لشركتي (مصر للتأمين ــ مصر لتأمينات الحياة) برئاسة باسل الحينى رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة مصر القابضة للتأمين.

ويهدف البروتوكول إلى تقديم تغطية تأمينية متكاملة لخمسة ملايين تاجر المنتسبين للغرف التجارية وأسرهم وممتلكاتهم والتغطية التأمينية للمخاطر التي تتعرض لها الأصول المملوكة لهم من خلال شركة مصر للتأمين ، بالاضافة الي تغطية المخاطر التى يتعرض لها أشخاص وأسر التجار من شركة مصر لتأمينات الحياة ويأتي البروتوكول فى إطار توجهات القيادة السياسية للمشاركة والتعاون الفعال بين الكيانات الاقتصادية والخدمية المختلفة بالدولة من أجل توفير حياة كريمة للمواطنين.

وأشار إلى التعاون المثمر بين المجموعة والاتحاد العام للغرف التجارية المصرية حيث أن هذا التعاون سوف ينعكس بصورة إيجابية على توفير أفضل حماية تأمينية لمنتسبي الغرف التجارية في كل أنحاء مصر.

وأكد الحينى أن شركات المجموعة هي ذراع الدولة لتقديم الخدمات التأمينية الداعمة للاقتصاد الوطني وما نشهده اليوم من ثقة العملاء وشركاء النجاح هو نتاج مجهودات مبذولة من الإدارة والعاملين لمجموعة الشركات خلال الأعوام الثلاثة الماضية والتي شهدت طفرات فى إعادة الهيكلة المؤسسية التي تم تنفيذها بغرض تقديم أفضل الخدمات التأمينية

وأضاف أن شركات المجموعة تمتلك من القدرات المالية والبشرية التي تجعلها مصدر ثقة فى تقديم الخدمات التأمينية للمشروعات القومية مثل تأمين محطات الكهرباء العملاقة فى كل أنحاء مصر، ومشروعات مترو الأنفاق، بجانب تأمين أسطول مصر للطيران وغيرها من المشروعات القومية المختلفة سواء فى مجالات الصناعة والبنية التحتية للمشروعات الجديدة، بالإضافة الى ملايين الأفراد من شرائح المجتمع المصري وأسرهم.

وأوضح الحينى أن مجموعة الشركات المملوكة للقابضة للتأمين شاركت فى العديد من المبادرات برعاية القيادة السياسية خلال الأعوام الماضية والتي تستهدف توفير حياة كريمة للسادة المواطنين وعلى سبيل المثال شهادات أمان للعمالة الموسمية والمؤقتة، ودعم العمالة الموسمية غير المنتظمة فى ظل جائحة ڤيروس كورونا، و كذلك دعم الجيش الابيض (الأطباء) وتوفير المستلزمات والأجهزة الطبية لبعض المستشفيات، بالإضافة دعم مبادرة القيادة السياسية لإحلال السيارات .

وشدد الحينى على أن التأمين على التجار يتماشى مع توجهات القيادة السياسية بتوفير حياة كريمة المواطنين، كما نتابع بإهتمام المجهودات المبذولة من مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية والإنجازات التي حققها والمبادرات التي نفذها بهدف رفع مستوى معيشة التجار من منتسبي الغرف التجارية والتي اعطتتنا الثقة فى نجاح التعاون مع الاتحاد مع حرص شركاتنا على تقديم أفضل الخدمات التأمينية للتجار.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض