الرئيس الصيني يؤكد حرص بلاده على تعزيز التعاون وتوفير احتياجات مصر من لقاح كورونا

أكد الرئيس الصيني شي جين بينج اهتمام بلاده للعمل على تعزيز التعاون المشترك مع مصر و بين السلطات المختصة في البلدين في إطار جهود احتواء فيروس كورونا.

وأوضح خلال الاتصال الهاتفي مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، استعداد الصين لنقل خبرتها وتجربتها في هذا الصدد إلى مصر، بالإضافة إلى توفير احتياجاتها من اللقاحات، وذلك في إطار علاقة الصداقة الوثيقة بين البلدين.

وأشاد بينج بالتعاون المثمر والروح البناءة التي شهدتها العلاقات المشتركة بين الصين ومصر في مواجهة أزمة كورونا في بدايتها، وكذلك بالتعامل الناجح لمصر في احتواء تداعيات الجائحة.

وأشار إلى أن التعاون بين البلدين في مجال مكافحة كورونا يأتي انعكاساً لما وصلت إليه العلاقات الثنائية بين مصر والصين من مراحل متقدمة وعلاقة استراتيجية غير مسبوقة، والتي تعد نموذجاً مثالياً للتعاون بين الصين وسائر الدول العربية والأفريقية.

كما أكد بينج حرص الصين المستمر على الارتقاء بشراكتها الوثيقة مع مصر في جميع المجالات، وتوسيع وتنويع أطر التعاون المختلفة، بما فيها المحافل الدولية متعددة الأطراف، وذلك على نحو يلبى طموحات وتطلعات الشعبين والبلدين الصديقين، لا سيما في ضوء الأهمية المحورية لمصر بمنطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا، إلى جانب ما تشهده مصر من نهضة تنموية واقتصادية لافتة في ظل رؤية استراتيجية متكاملة الجوانب بقيادة السيد الرئيس.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض