«الصناعات الهندسية» تبحث مع «الرقابة الصناعية» و «حماية المستهلك» أزمة مراكز الصيانة الوهمية .. الأحد

قال محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، إنه سيتم عقد لقاءا موسعا مع مسئولي مصلحة الرقابة الصناعية وجهاز حماية المستهلك يوم الأحد المقبل بمقر الجهاز، من أجل بحث أزمة أنتشار مراكز صيانة الأجهزة الكهربائية والمنزلية الوهمية.

وأوضح في تصريح خاص لـ أموال الغد”، ان الاجتماع يهدف إلى الوصول لآلية لحماية الصناع والمستهلكين من تلك المراكز، ووضع خطة عمل من أجل القضاء عليها، مؤكدا أن تلك المراكز تتسبب في تشوية صورة المنتج المصري والشركات الصناعية المصرية.

وأشار المهندس إلى تلقيه العديد من الشكاوي بشأن سوء مستوى الصيانة لبعض المراكز التي تزعم كونها وكيل لشركات إنتاج الأجهزة الكهربائية والمنزلية، الأمر الذي يجعل هناك تشكيك في الصناعة الوطنية .

وذكر أنه بالرغم من وجود العديد من مراكز الصيانة المعتمدة من الشركات، إلا أن وجود مراكز الصيانة الوهمية والتي تستخدم القنوات الفضائية للترويج عن نفسها وأنها وكيل معتمد بغير الحقيقة، وتقوم بسلب أموال المستهلكين والتسبب في وجود أعطال متكررة في الأجهزة.

وأكد أن ذلك يستدعي تكاتف جميع الجهات للوقوف في وجه تلك المراكز من أجل الحفاظ على سمعة المنتج المصري وخدمات ما بعد البيع التي تقدمها الشركات من خلال مراكز معتدة ومعلنة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض