الهيئة العربية للتصنيع: نتفاوض مع تويوتا لزيادة المكون المحلي في الاتوبيسات لـ 50%

قال الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع، إن الهيئة تجري مفاوضات منذ أكثر من عام مع شركة تويوتا اليابانية من أجل زيادة نسبة المكون المحلي في اتوبيسات تويوتا لنحو 50%.

وذكر أن الشركة تشترط أن يكون ذلك مرتبطا بمعدلات انتاج عالية لن يستوعبها السوق المصري حاليا، لذا ما زالت المفاوضات مستمرة.

جاء ذلك خلال الندوة الافتراضية الثالثة لمؤتمر “مصر تستطيع بالصناعة” (Webinar) بعنوان “توطين صناعة السيارات في مصر”، وذلك بحضور السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، بالمشاركة مع خبرائنا المصريين بالخارج في مجال صناعة السيارات.

وأشار التراس إلى أن مصر تمتلك قاعدة صناعية كبيرة في مجال السيارات حيث لديها 7 مصانع لإنتاج السيارات و 7 مصانع لإنتاج الاتوبيسات والميكروباص، وكذلك عدد كبير من مهندسي البرمجيات قادرين على دعم في هذه الصناعة بشكل كبير، والدخول في مجال صناعة السيارات التي تعمل بالكهرباء أو الغاز.

وأضاف أن صناعة السيارات في مصر بدأت منذ الخمسينات وكانت تمتلك 3 شركات لصناعة السيارات ولكن لم يتم صناعة هيكل السيارة  في مصر حتى الآن ، وكذلك عدد كبير من مهندسي البرمجيات قادرين على تدعم في هذه الصناعة بشكل كبير، والدخول في مجال صناعة السيارات التي تعمل بالكهرباء أو الغاز.

وأوضح أن الهيئة جاهزة للمشاركة والاستفادة من خبرات المصريين في الخارج وعلمكم ونحتاج إلى أن نتعاون في مجال بحوث السيارات وتأهيل كوادرنا في المصانع، وكذلك إلى التعاون مع الشركات العالمية، إذ أن الدولة أتاحت حجم سوق كبير جدا لصناعة السيارات التي تعمل بالغاز أو الكهرباء وكل هذه عوامل جذب للأسواق العالمية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق