الأسهم الأوروبية تحقق مكاسب في المستهل بدعم من الأنباء الايجابية حول لقاح كورونا

حقق الأسهم الأوروبية قفزات خلال تعاملات اليوم الاثنين، إذ حفزت تطورات مشجعة بشأن لقاح لكوفيد-19 تكهنات بتعاف اقتصادي أسرع في أنحاء العالم، حتى في ظل ارتفاع معدلات الإصابة مما يضفي ضبابية على الآفاق في الأمد القصير.

وقالت أسترازينيكا إن فعالية لقاحها لكوفيد-19 الذي تطوره مع جامعة أوكسفورد قد تبلغ نحو 90% . لكن أسهم الشركة انخفضت 1%.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.5% وبلغ مستوى جديدا مرتفعا سجله في أواخر فبراير الماضي، فيما قاد قطاعا الطاقة والبنوك المكاسب المبكرة.

وسجل المؤشر القياسي ثالث أسبوع على التوالي من المكاسب يوم الجمعة عقب تطورات إيجابية بشأن لقاح لكوفيد-19 في الآونة الأخيرة.

وقفز سهم بنك كريدي أجريكول الفرنسي 3.9% بعد أن دشنت وحدته الإيطالية عرضا لشراء البنك الإيطالي كريديتو فالتلينيس.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض