حفلة 1200

«فيسبوك» أكثر القنوات التسويقية شيوعًا العام الماضي يليه «لينكدان»

أجرت شركة العاملة في استشارات التسويق، استبيانًا مع مئات من الرؤساء التنفيذيين وقادة الأعمال المصريين عن جهودهم التسويقية، بالتركيز على النتائج المحددة للشركات فيما يتعلق بالتسويق الالكتروني وزيادة المبيعات، وكذلك الاستحواذ على عملاء جدد في قطاعات مختلفة.

شمل الاستطلاع 312 من الرؤساء التنفيذيين وقادة الأعمال من 9 قطاعات هي التجارة والصناعة والسياحة والخدمات المالية والتجزئة والعقارات والتسويق والسيارات والزراعة والاستشارات والتعليم والتصنيع والخدمات اللوجستية والضيافة.

بلغ عدد الموظفين بـ 33% من الشركات بعينة الدراسة من 1-10 موظف، بينما الشركات التي لديها من 50-200 موظف شكلت 15.2٪ من العينة، و10.7٪ من الشركات لديها أكثر من 1000 موظف، ولدى 22.3٪ من المستجيبين موظفين يتراوح عددهم بين 10-50 شخصًا و18.8٪ من الشركات تضم 200-1000 موظف. علاوة على ذلك، فإن 52.7٪ من الشركات لها تواجد دولي، بينما 47.3٪ من الشركات لديهم وجود محلي فقط.

وذكر الاستطلاع أن 20٪ من المستجيبين يبدون أنهم يقيمون جهودهم التسويقية الحالية على أنها أقل من 2 من 5 نقط.

وأوضح أن 64٪ من الشركات يرون أن فيسبوك هو القناة التسويقية الأكثر شعبية التي استثمرت فيها الشركات العام الماضي، يليه موقع لينكدان بنسبة 20٪ من المستجيبين، و12٪ فقط من الرؤساء التنفيذيين يرون أن انستجرام كان القناة التسويقية الأكبر بالإضافة إلى ذلك، 36٪ فقط من الشركات تستخدم جوجل كاداه تسويقية.

يعتقد معظم قادة الأعمال أن فيسبوك سيظل أداة تسويقية فعالة في العام المقبل ، حيث توقع 52٪ أن فيسبوك سيزداد أهميته.

كما يتوقع 40٪ من قادة الأعمال أن تيك توك هو القناة التسويقية سريعة النمو في مصر العام المقبل ، وفي الوقت نفسه ، حصل وتساب على 39٪ من الأصوات.

كما أبرز الاستطلاع أن 70 ٪ من قادة الأعمال يرون ان وتساب سيكون أكثر القنوات استثمارا بها العام القادم.

من خلال سؤال المستجيبين عن الاستثمار في تحسين محركات البحث (SEO)، أجاب 40٪ فقط من المستجيبين بنعم.

يعتقد المديرين التنفيذيين وقادة الاعمال أن التسويق عبر الفيديو من اكثر الوسائل تسويقا، كما يخطط 68٪ من الرؤساء التنفيذيين لاستخدام المزيد من تسويق مقاطع الفيديو العام المقبل أكثر مما فعلوا هذا العام. وأوضحوا أن هذا يرجع في الغالب إلى فعالية الفيديو وكثرة استخدامه، وسهولة الوصول إليه عبر عدد من شبكات الإنترنت المختلفة.

أشار الاستطلاع إلى أن 33٪ من الشركات ترى أن موقع لينكدان على رأس الوسائل حيث يحصلون على أفضل حملات جذب للعملاء المحتملين، بينما يعتقد 29٪ منهم أن الفيسبوك يأتي في المرتبة الثانية بنسبة تقارب لينكدان. ومع ذلك، أجاب 15٪ أنه لا توجد قنوات على الإنترنت تجذب عملاء محتملين لأعمالهم.

وكشف الاستطلاع ان 60% من الشركات لا تعرف سعر استحواذ على العميل او التكلفة لجذب العملاء الجدد ولا تستطيع احتساب او الربط بين التسويق والمبيعات المتحققة.

ذكر الاستطلاع أن 60٪ من المؤسسات تدير تسويقها مع فريق داخلي، بينما تستخدم 40٪ وكالة خارجية. وفقًا لذلك، عبّرت 60٪ من المؤسسات التي تقوم التي تستخدم وكالة خارجية في التسويق عن نيتها لإدارة التسويق داخليًا في المستقبل القريب. بينما أفادت 51٪ فقط من الشركات بدمج حملاتهم التسويقية مع برنامج إدارة علاقات العملاء.

فيما يتعلق بالتحدي التسويقي الأكبر للمستجيبين ، اوضح 42٪ من الرؤساء التنفيذيين أن استهداف العملاء المناسبين او المستهدفين هو اكبر تحد يواجههم، و ينعكس هذا في فشل بعض الحملات بسبب الاستهداف الخاطئ للعملاء.

والمشكلة الثانية التي تواجه الشركات هي انتاج محتوى لافت للنظر ويؤدي المهمة الخاصة بالتسويق والتنويه أكثر من المنتج نفسه، 20% منهم يرى انه أكبر مشكله لديهم هي انتاج محتوى وتصميم جذاب ورسالة دعائية تلفت الانتباه وسط تلك الإعلانات المهولة.

وفيما يتعلق بتتبع نتائج الحملات التسويقية، أوضح 17٪ من المستجيبين أن تتبع نتائج التسويق هي مشكلة يتعين عليهم التعامل معها باستمرار.

كما احتلت عملية تحسين الحملة المرتبة الرابعة فيما يتعلق بالتحديات التي تواجه المديرين التنفيذيين وقادة الاعمال، حيث اوضح 14٪ من الشركات أنها مصدر إزعاج كبير.

قال شريف مخلوف، الرئيس التنفيذي لشركة Boost، الأستاذ زائر بالجامعة الأمريكية وعضو جمعية شباب الاعمال، “لقد كنا مهتمين جدًا بهذا الاستطلاع لاستكشاف أدوات التسويق الرقمي التي يستخدمها مجتمع الأعمال في مصر ومدى فاعليتهم وكذلك نظرتهم إلى مستقبل التسويق الرقمي في العام المقبل “.

وأضاف مخلوف ان شركة Boost اجرت هذا الاستطلاع بمناسبة مرور 10 سنوات على مساعدة القادة في تنمية أعمالهم، مع خبرة عالمية مع التركيز على أسواق الولايات المتحدة وكندا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالإضافة الى الخبرة الكبيرة لدى الشركة في استراتيجيات النمو في الصفقات أو العمليات التي تتم بين الشركات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض