حفلة 1200

«الغرفة العربية الألمانية»: نروج للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس لدى دوائر الأعمال

أكد يان نوتر المدير التنفيذي للغرفة العربية الألمانية للصناعة والتجارة، حرص الغرفة على الترويج للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس لدى دوائر الأعمال الألمانية باعتبارها احدى المناطق الاستثمارية المتميزة بالسوق المصري والتي توفر العديد من الفرص الاستثمارية والامكانات والحوافز للاستثمارات الأجنبية .

جاء ذلك خلال لقائه مع نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، الذي شهد مناقشة دعم ومساندة مشروعات التعاون التجاري والصناعي والاستثماري بين مصر وألمانيا والخدمات التي تتيحها الغرفة لدوائر الأعمال لتعزيز منظومة التعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين.

وأوضح أن الغرفة تعد أكبر غرفة تجارية في منطقة الشرق الأوسط حيث تضم 2500 شركة ، مشيراً إلى أن الغرفة توفر خدمات متميزة لكافة الشركات الأعضاء وتعمل كحلقة وصل بين الحكومتين المصرية والألمانية ورجال الأعمال العاملين والمهتمين بالسوقين المصري والألماني .

ومن جانبه أكد بيتر هوفمان رئيس القسم الاقتصادي بالسفارة الألمانية بالقاهرة ثقة دوائر الأعمال الألمانية في السوق المصري باعتباره أحد المقاصد الاستثمارية الرئيسية بمنطقة الشرق الأوسط وقارة أفريقيا.

ولفت إلى أن الفترة الحالية تشهد زخماً كبيراً في منظومة التعاون الاقتصادي المشترك خاصة في ظل التوجه الإيجابي للشركات الألمانية العاملة بالسوق المصري ورغبتها في الاستمرار والتوسع خلال المرحلة المقبلة .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض