«كورنر ستون للتطوير» تطرح « The Curv» خلال فعاليات سيتي سكيب مصر

تطرح شركة  كورنر ستون للتطوير العقاري عروض مميزة ومبتكرة على وحدات مشروعها ” The Curve” بالعاصمة الإدارية الجديدة بمعرض ” سيتى سكيب مصر “.

وأكد المهندس أشرف بولس رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة،على اتباع الإجراءات الاحترازية المشددة المتبعة من شركة ” انفورما العالمية ” المنظمة لمعرض سيتى سكيب مصر للحفاظ على سلامة وصحة الشركات والزائرين والحد من انتشار فيروس كورونا ، بما يزيد من طمأنة الشركات والزائرين خاصة وان معرض سيتى سكيب حدث عقاري ضخم يتنظره المهتمون بالقطاع بصورة سنوية.

وأضاف ان نجاح معارض فى الاشهر الماضية مثل le Marche ، والاهرام العقاري وايضا مهرجان الجونة يعكس نجاح تطبيق الاجراءات الاحترازية ووعى المواطنين وثقافتهم وهو الامر الذى يبشر بتحقيق النجاح المتوقع لمعرض سيتى سكيب .

وأشار إلى أن الشركة حصلت مؤخراً على القرار الوزاري لمشروع “The Curve” بالعاصمة الإدارية الجديدة، وجارٍ الحصول على التراخيص تمهيدًا لبدء التنفيذ قريبًا.

وقال إن نسبة البناء بالمشروع 18%، وهي أقل من المسموح به (وهو 22.5%)، كما يضم المشروع خدمات مثل مول تجاري ومبنى إداري ومساحات خضراء واسعة ولاند سكيب.

وأضاف أنه سيبدأ تسليم المشروع نهاية 2023، وتتراوح مساحات الوحدات بين80 و320 مترًا مربعًا تستحوذ على نسبة 70% من إجمالي الوحدات المساحات بين 80 و200 متر مربع، وهو ما يتواكب مع طلب الشريحة الكبرى من العملاء.

وتابع “كما أن التصميمات الخاصة بالمشروع تم وضعها بواسطة أحد أكبر المكاتب الاستشارية في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية والمهندس المعماري المصري ياسر البلتاجي، كما يضم المشروع خدمات تجارية وإدارية وثقافية ورياضية” .

وأطلقت ” كورنر ستون ” أعمالها في السوق المصرية مستندة إلى محفظة مشروعات عقارية متنوعة تستهدف تنفيذها في المدن العمرانية والساحلية ، وترتكز على أسس قوية لترسيخ اسمها بين الشركات العقارية الرائدة في مصر خلال السنوات القليلة المقبلة.

وأضاف بولس أن “كورنرستون” تتمتع بملاءة مالية قوية تعزز من قدراتها على تنفيذ مشروعات راقية تستند إلى أفضل معايير التصميم والبناء الحديث، فضلًا عن الالتزام بجداول التسليم.

وكشف أن رأس المال المرخص به لشركة “كورنرستون للتنمية العقارية” مليار جنيه.

وأشار إلى المحاور الرئيسية لخطة الشركة، وهي التوسع في المشروعات العقارية بالعاصمة الإدارية الجديدة التي تقود قاطرة التنمية في مصر، بالإضافة إلى دراسة فرص واعدة بالمدن الساحلية، ولاسيما العلمين الجديدة والعين السخنة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض