حفلة 1200

فارس خليل: انطلاق فعاليات «سيتي سكيب مصر» بمشاركة 50 جهة عارضة…اليوم

أكد فارس خليل، مدير معرض سيتي سكيب، أن سيتي سكيب مصر، يعد أحد أضخم المعارض العقارية والأكثر تأثيرا بالسوق العقارية المصرية، ويأتي تنظيم الدورة التاسعة من المعرض هذا العام لتلبية طلب شركات التطوير العقاري بتنظيم المعرض لاستئناف النشاط بالقطاع العقاري منذ بدء أزمة كورونا في مصر مارس الماضي،وتستمرفعالياتالمعرضخلالالفترةمن4وحتى7نوفمبرالجاري.

وأضاف في حوار خاص، أنه تم بيع المساحات المتاحة خلال شهر من الإعلان عن استئناف المعرض وهو ما يعكس الطلب القوي من المطورين العقاريين لتنظيم معرض يحقق التواصل المباشر مع العملاء وتمكين الباحثين عن وحدة من الاستفادة من العروض المتاحة خلال فترة سيتي سكيب.

وأشار إلى أن المعرض يضم عدد كبير من الشركات العقارية التي تقدم منتجات متنوعة ما بين السكني والإداري والتجاري والتجزئة والمشروعات الفندقية، وهو ما يجعل المعرض فرصة للعملاء الباحثين عن وحدة مهما كان نشاطها، والاستفادة من العروض الحصرية المقدمة خلال فترة المعرض فقط.

وأوضح أن نسخة المعرض للعام الجاري شهدت إقبالا كبير من الجهات العارضة والتي تبلغ أكثر من 50 جهة عارضة مشاركة في هذه النسخة، والتي تتنوع ما بين شركات جديدة وشركات متواجدة بالمعرض بشكل سنوي، حيث يعد المعرض فرصة للتنويع في محفظة الشركات المتواجدة به.

وأكد أن الالتزام بمعايير السلامة والإجراءات الاحترازية التي حددتها الحكومة المصرية لعودة نشاط المعارض يعد من أبرز أولويات الشركة المنظمة للمعرض، وذلك التزاما بتلك الإجراءات وللحفاظ على سلامة المتواجدين بالمعرض من العارضين والعملاء، لافتا إلى أن الشركة تسعى لتنفيذ نسخة تضم أكثر التجارب أمانا وتعزيزا لمستويات الثقة في عودة نشاط المعارض.

وتابع: تحقيقاً لذلك تعاونت إنفورما ماركتس مع مجموعة من الجهات الرائدة في مجال تنظيم الفعاليات والجهات الحكومية الأخرى، بإعداد “معايير الأمان التام من إنفورما للصحة والسلامة” وهي دليل إرشادي يستند إلى محاور رئيسية، أهمها التباعد الجسدي، والنظافة والصحة، والوقاية والرقابة من أجل سلامة البيئة وجميع الحاضرين في كافة الفعاليات التي تتنظمها إنفورما ماركيتس حول العالم.

وأشار إلى أن الشركة ستقوم بالمراقبة عن كثب لإجراءات دخول الزوار والمشاركين وتزويدهم بالأدوات اللازمة كالأقنعة ومستلزمات التعقيم، و سيقوم الفريق الفني بتنظيف وتعقيم الأماكن بشكل دوري خلال الفعالية، مؤكدا على أهمية الوعي المجتمعي والتزام الأفراد بالتوجيهات الأساسية التي ننصح باتباعها من أجل ضمان سلامة وأمن الجميع خلال الحدث والتي تبدأ من التأكد من حصول الزوار على قسائم الدخول الالكترونية من خلال التسجيل الالكتروني للفعالية عبر الموقع.

وأوضح أن الشركة المنظمة للمعرض قررت العودة المباشرة للمعرض بدلا من عقده افتراضيا وذلك لتلبية الطلب الواسع والمستمر من قبل شركات التطوير العقاري لإقامة فعاليات المعرض هذا العام، كما تابعت الشركة كافة الإجراءات المطلوب اتباعها لعودة المعرض وقديم نسخة توافي متلطبات  الجهات العارضة وتوقعات الزوار للمعرض بما يعكس المكانة الاستراتيجية لمنصة المعرض وأهمية الدور الذي يقوم به سيتي سكيب كموسم لتنشيط السوق العقاري في مصر.

وأكد أن الاستثمار العقاري في مصر هو الأكثر أمانًا واستقرارا في ظل الظروف الحالية التي يشهدها العالم نتيجة أزمة كورونا، فهو لا يزال ملاذ آمن للاستثمار، كما أن قيمته ترتفع باستمرار على مدار السنوات، كما أن هناك تطورات إيجابية ملحوظة طرأت على صناعة العقار في مصر تجعله قادرا على مواكبة المنافسة العالمية.

وتابع: مع توسع الحكومة المصرية في تنفيذ مدن ومجتمعات عمرانية جديدة وهو ما يساعد في جذب فرص استثمارية متنوعة للقطاع العقاري مما أدى إلى التوسع في صناعة التطوير العقاري بمصر، لافتا إلى أن الوقت الحالي فرصة ذهبية للباحثين عن عقار، حيث جلبت الجائحة المزيد من فرص التصحيح للأسعار.

وأشار إلى أن مصر تمتلك اقتصاداً قويا حيث نجحت مصرعلى مدى الأعوام القليلة الماضية في تعزيز مكانتها كوجهة رائدة في القطاع العقاري الإقليمي، وهو القطاع الذي أثبت مرونته وقدرته على الصمود على مدار هذا العام الحافل بالتحديات.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض