حفلة 1200

«مراكز لوجيستية» و«قواعد بيانات» أهم توصيات مؤتمر مستقبل العلاقات التجارية بين مصر ونيجيريا ورواندا وغانا

أكد د. يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، إن تعزيز التعاون والتجارة البينية في القارة الأفريقية هدفا رئيسيا للجمعية، في إطار توجهات القيادة السياسية وعلى رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتعزيز التواجد المصري أفريقيا مرة اخرى.

جاء ذلك خلال مؤتمر “مستقبل العلاقات التجارية بين مصر ونيجيريا وروندا وغانا ودول البحر المتوسط” الذي نظمته الجمعية مساء اليوم، عبر zoom.

وأوضح أن المؤتمر شهد عدد من التوصيات تتمثل في إنشاء وتوفير قاعدة بيانات محدثة عن المناخ الاستثماري في الدول الأفريقية وأبرز القوانين والتشريعات الجديدة، منوها بأنه يمكن البدء بتوفير تلك القواعد عن الـ 4 دول ” مصر، غانا، نيجيريا، رواندا” من خلال التعاون بين الجمعية والغرفة التجارية والصناعية في هذه البلاد.

وأضاف الشرقاوي أنها تتضمن زيادة تبادل المعلومات التجارية والاستثمارية بين رواندا والدول الأفريقية، وبحث عقد اجتماعات متتالية مع غرفة تجارة لاجوس، وكذلك التوسع في حل مشاكل النقل الجوي بما يساهم في زيادة السياحة الأفريقية وزيادة التجارة وتعزيز النشاط الصناعي.

وذكر أن جمعية وغرفة القاهرة وغرفة الاسكندرية التجارية و غرفة تجارة لاجوس واتحاد القطاع الخاص في رواندا سيقومون بإعداد ورقة عمل مشتركة ربع سنوية تتعلق بمعوقات التجارة الأفريقية واقتراحات حلها.

رواندا تدعو رجال الاعمال المصريين للاستثمار

وقال روبيرت بافاكوليرا رئيس اتحاد القطاع الخاص برواندا، إن بلاده لديها مناخ استثماري جيد وبيئة عمل مناسبة وتتمتع بنظام شفاف في عمليات التخليص الجمركي والتكويد والوفاء بالمعايير الدولية لهذا الأمر.

ودعا رجال الاعمال المصريين والمستثمرين للاستثمار في بلاده بالعديد من المجالات منها قطاع الخدمات الذي يمثل نحو 51% من معدل الدخل الاجمالي برواندا، والسياحة والفنادق وكذلك في مجال تكنولوجيا المعلومات، والصناعة خاصة في ظل رؤية بلاده لتعزيز المنتج المحلي واعلاء شعار ” صنع في رواندا”.

وأشار بافاكوليرا إلى عدم وجود شروط مسبقة للاستثمار في بلاده ويمكن للمستثمر أن يقوم بعقد شراكات مع الشركات الرواندية او الحكومة، مع وجود عمليات شفافية ونظم ضريبية جيدة.

ولفت إلى أن بلاده تعد دولة محورية بجوارها 6 أسواق كبيرة يمكن ان تكون مركزا للصادرات المصرية لتلك الدول، منوها بان العائق الذي يقلل من التجارة البينية بين بلاده ومصر تتمثل في النقل واللوجيستيات وطول فترة الشحن.

فرص قوية للتعاون بين مصر ونيجيريا

أكدت توكي مابوجونج رئيس غرفة التجارة والصناعة لاجوس بنيجيريا، على ضرورة عدم انتظار المناخ الاستثماري المثالي للبدء في تعزيز التعاون الأفريقي، بل يجب البدء الآن في ذلك وايجاد شراكات متنوعة بين مجتمع الاعمال الأفريقي، وكذلك وضع خطة عمل واضحة من اجل تعزيز التعاون وتوفير فرص العمل.

وأشارت إلى أن مصر ونيجيريا تربطهما علاقات قوية ولابد من تعزيزها خلال الفترة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والتعليم والسياحة، وكذلك في الادوية، والمنسوجات والمواد الكيمائية.

وذكر ايهي برايمة نائب رئيس الغرفة التجارية النيجيرية الأمريكية، أن التعاون التجاري بين مصر ونيجيريا يتفوق على التعاون مع الدول الاخرى، مشيرا إلى ضرورة تعزيز التعاون في مجالات الزراعة والسياحة.

ولفت إلى أن حجم صادرات بلاده حاليا يصل إلى 84 مليار دولار وتأمل ان يتجاوز 100 مليار خلال الفترة المقبلة، منوها بأن صادرات بلاده تعتمد على البترول والخدمات الاخرى.

ونوه برايمة أنه يدعو المستثمرين المصريين والأفريقيين للاستثمار في بلاده، مشيرا إلى ان بلاده لديها أكثر من 8 لجان من اجل تعزيز التجارة والاعمال، مضيفا ان هناك العديد من مجالات التعاون في التعليم والصناعة والبترول والتكنولوجيا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض