«Brand Bourne للتسويق» تحقق 900 مليون جنيه مبيعات لصالح الغير إلكترونيًا

حققت شركة Brand Bourne لاستشارات التسويق الرقمي، مبيعات تعاقدية بقيمة 900 مليون جنيه خلال الفترة من يناير إلى أغسطس الماضي لصالح شركات التطوير العقارى وذلك عبر الحملات الرقمية التي أطلقتها الشركة لمشروعات الشركات المتعاقد معها.

قال الدكتور نور الدين رضا الرئيس التنفيذي للشركة والشريك المؤسس إن التوجه نحو التسويق الإلكتروني باتت له أهمية كبيرة بدءاً من العام الحالي وخاصة مع التداعيات التي نجمت عن ظهور فيروس كورونا.

أضاف أن عدد الشركات المتعاقد معها في السوق المصرية ارتفع إلى 6 شركات، تمثلت في المراسم ورامو للتنمية، وذا أدرس، وأرقى العقارية، وإنماء للتنمية، وإيليت بروكر، إلى جانب 3 شركات خليجية هي أوبال العقارية في سلطنة عمان، وكولدويل بانكرز، وداماك الإماراتيتين.

ولفت إلى أن الشركة نجحت في إدخال 18 ألف جديد إلى السوق العقارية عبر الحملات الإلكترونية، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من العملاء المتوقعين مؤهلين من الحملات الرقمية، موضحا أن معدل إقفال الصفقات بلغت نسبته 5%، ما أدى إلى تحقيق صافي مبيعات بقيمة 900 مليون جنيه تقريبًا من بداية العام حتي شهر أغسطس الماضي.

أوضح أن شركة “Brand Bourne UK “هي شركة إنجليزية تعمل في مجال الاستشارات التسويقية الرقمية والتحول الرقمي، وتخصصت في المجال العقاري وتم تدشين وافتتاح فرع لها في القاهرة عام 2019 لتقدم خدماتها في مصر والشرق الأوسط وإفريقيا.

أشار إلى أن الشركة تمتلك فرق عمل في عدة دول أوروبية تتمثل في المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وتركيا، وفي 4 دول عربية هي مصر والإمارات والبحرين وسلطنة عمان وفي دولتين إفريقيتين هما كينيا وإثيوبيا.

وتابع أن الشركة تتولى تطوير العلامات التجارية، وتقديم الاستشارات التسويقية الاستراتيجية، واستراتيجيات التسويق الرقمي، واستراتيجيات تطوير المحتوي، وتطوير وتصميم تطبيقات الهواتف الذكية، وتطوير و تصميم المواقع الإلكترونية، وتطوير البرامج التفاعلية والتحول الرقمي، وتنفيذ وتطوير حملات الإعلان على كل المنصات الإلكترونية.

أشار إلى أن التسويق الإلكتروني شهد نمواً على مدار الأشهر الماضية، وذلك نتيجة الإجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها والتي أثرت على تحركات العملاء، ما أجبر الشركات على ضرورة تغيير استراتيجياتها التسويقية، والاعتماد على الوسائل غير المباشرة، بما يضمن الوصول إلى العملاء بطريقة تتناسب مع احتياجات المرحلة الحالية وتحقق الأهداف البيعية أيضا.

لفت إلى أن الوصول إلى العملاء إلكترونيا له عدة مميزات يتمثل أهمها في أن البرامج الرقمية تمكن الشركات من الوصول إلى العملاء المستهدفين من خلال التعرف على رغباتهم واحتياجاتهم وعرض المشروعات التي تلبي تلك الاحتياجات، ما يساعد الطرفين على تحقيق أهدافهما.

توقع رضا أن ترفع الشركات العقارية من قيمة الميزانيات المخصصة للتسويق الإلكتروني، لتتمكن من مواكبة التطورات التي طرأت على الساحة وللتحوط من أي تغيرات مستقبلية أو استمرار الوضع القائم والخاص بأزمة فيروس كورونا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض