حفلة 1200

«ڤاليو» تتيح خدمات الدفع بالتقسيط للمصروفات الدراسية بمدرسة الجونة الدولية

أعلنت شركة ڤاليو لخدمات البيع بالتقسيط، عن الدخول في شراكة استراتيجية مع مدرسة الجونة الدولية، وهي المدرسة الوحيدة بمحافظة البحر الأحمر التي تتبنى نظام التعليم البريطاني «IGCSE»، وذلك لإتاحة خدمات تمويل مصروفات العام الدراسي المقبل لجميع مراحل التعليم الأساسي وقبل الجامعي.

وفي هذا السياق أوضح محمد الفقي الرئيس التنفيذي لشركة ڤاليو لخدمات البيع بالتقسيط، أن القطاع التعليمي يمثل أحد أهم القطاعات الحيوية في مصر وأبرز التوسعات الاستراتيجية التي أجرتها الشركة، حيث يعد قطاع التعليم المصري الأكبر حجمًا على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نظرًا للقاعدة السكانية الضخمة التي تنفرد بها مصر حيث الغلبة للشباب، بالإضافة إلى ارتفاع الطلب على الخدمات التعليمية عالية الجودة ذات التكلفة المعقولة.

ولفت الفقي إلى أن ارتفاع المصروفات الدراسية للمدارس الخاصة يمثل عبئًا كبيرًا على العديد من أولياء الأمور وسط الضغوط المالية المستمرة، مشيرًا إلى أن الاتفاقية الجديدة مع مدرسة الجونة الدولية تمثل امتدادًا لاستراتيجية الشركة للدخول في شراكات مع أبرز الكيانات العاملة في مختلف القطاعات الحيوية في مصر. وتابع أن الخبرة الهائلة التي تنفرد بها ڤاليو في تقديم خدمات الدفع الابتكارية تساهم بشكل فعال في تذليل العقبات المالية التي تشغل بال أولياء الأمور وتتيح لهم حزمة فائقة من خدمات الدفع بالتقسيط للمصروفات الدراسية لأبنائهم بجميع مراحل التعليم الأساسي وقبل الجامعي.

وقد أعلنت شركة ڤاليو في أغسطس 2019 عن التوسع في قطاع التعليم عبر توفير برامج متنوعة لتقسيط المصروفات الدراسية، وذلك باعتباره أحد أهم القطاعات التي استهدفتها الشركة منذ نشأتها عام 2017، حيث قامت مؤخرًا بالدخول في شراكة استراتيجية مع مجموعة «جيمس مصر للخدمات التعليمية» لإتاحة خدمات الدفع بالتقسيط للمصروفات الدراسية لجميع مراحل التعليم الأساسي وقبل الجامعي بالمدارس التابعة للمجموعة، وذلك لأول مرة في مصر.

ويأتي ذلك ضمن خطة ڤاليو للتوسع في قطاعات الخدمات الحيوية، فضلًا عن تنمية شبكة مبيعاتها التي تضم أكثر من 3 آلاف نقطة بيع وتقوم بخدمة عشرات الآلاف من العملاء والمستفيدين من برامج التقسيط.

وفي سياق متصل أعرب رؤوف توفيق المدير العام لمدينة الجونة، عن اعتزازه بالشراكة الاستراتيجية مع ڤاليو لتزويد أولياء الأمور بحلول التمويل المرنة والمُبتكرة للمصروفات الدراسية بمدرسة الجونة الدولية، مشيرًا إلى أن التوسع في أنظمة التقسيط عبر تطبيق ڤاليو سيكون له مردود إيجابي لأولياء الأمور والمدرسة من ناحية إدارة التدفقات النقدية لكلا الجانبين. وأضاف أنه يتطلع إلى التوسع في آليات التعاون مع ڤاليو لتقديم حلول تمويلية أخرى لمزيد من الأنشطة داخل مدينة الجونة.

وقد تأسست مدرسة الجونة الدولية عام 1998 لتقدم خدماتها التعليمية المتميزة لقاعدة واسعة من الأطفال الأجانب المقيمين في الجونة بمحافظة البحر الأحمر، حيث تضم طلبة من أكثر من 20 جنسية مختلفة. كما ينتمي أعضاء هيئة التدريس بالمدرسة للعديد من الدول مثل، بريطانيا وأستراليا وألمانيا وفرنسا وبلجيكا وأمريكا ومصر. كما تقدم المدرسة خدمات تعليمية ذات مستوى عالمي بدءًا من السنوات الأولى للتعليم الأساسي ووصولًا لحصول الطلاب على شهادات IGCSE.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض