حفلة 1200

«إنجاز مصر» و«فيليب موريس» يطلقان مبادرة لتوفير المستلزمات الوقائية للفرق الطبية بمستشفيات القصر العيني

أعلنت مؤسسة إنجاز مصر، بالتعاون مع شركة فيليب موريس – مصر، عن إطلاق مبادرة “معا لغد أكثر إشراقا” لتوفير المستلزمات الوقائية لجيش مصر الأبيض من أطقم الأطباء والممرضين والفنيين العاملين بمستشفيات القصر العيني، جامعة القاهرة وذلك بعد تحويلها إلى مستشفى عزل لعلاج ورعاية المرضى المصابين بفيروس كورونا المستجد (COVID-19).

من جانبها قالت ميراي يوسف المدير العام لمؤسسة إنجاز مصر، أن المبادرة تأتي ضمن استراتيجية العمل المشترك والمتفق عليها مع شركة فيليب موريس- مصر، لدعم جهود الدولة في الحد من تداعيات انتشار فيروس (COVID-19)، موضحة أن حجم هذه المستلزمات الطبية ومعدات الوقائية يصل إلى قرابة الـ 5300 وحدة من الأغطية الطبية الكاملة، وأقنعة الوجه الطبية، تم التعاقد على توريدها من مستشفى أهل مصر وسيتم تسليمها مباشرة إلى مستشفيات القصر العيني.

وأوضحت يوسف انه من الممكن دراسة توسيع نطاق المبادرة فيما بعد لتشمل عدد أخر من مستشفيات العزل، خاصة في ظل الزيادات المعلنة من وزارة الصحة لأعداد المصابين، والتي تستلزم بالضرورة دعم المنظومة الصحية بكل عناصرها، وعلى رأسها جيش مصر الأبيض، الذين يتصدرون الصفوف الأولى، ويتعاملون بشكل مباشر مع مرضي فيروس (COVID-19)، ودعمهم بكل ما يضمن تأديتهم لرسالتهم النبيلة بأكبر قدر ممكن من الأمان والسلامة.

وعن التعاون مع شركة فيليب موريس- مصر، قالت يوسف: إن فيليب موريس كانت دائما شريكا فاعلا ومتميزا في مجالات المسئولية المجتمعية، وحققنا سويا نجاحات كبرى على مستوى المبادرات الاجتماعية التي ساهمت في تحقيق التنمية والتكافل في العديد من محافظات الجمهورية، بالإضافة لمبادرات تطوير المهارات الشخصية التى ساهمت فى توفير فرص العمل لمئات الإفراد ومساعدتهم على تحسين مستوياتهم المعيشية، وعلى صعيد دعم جهود الدولة في مواجهة فيروس “COVID-19” أطلقنا سويا المرحلة الأولى من مبادرة معا لغد أكثر إشراقا فى 23 ابريل الماضي لتوفير المواد الغذائية الأساسية لأكثر من 2000 أسرة من الأسر الأكثر احتياجا، والمتضررة من التداعيات الاقتصادية لفيروس (COVID-19).

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض