البنك المركزي الأمريكي يؤكد التزامه باستخدام كل الأدوات المتاحة للمساعدة في تعافي الاقتصاد

قال جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الاثنين إن البنك المركزي الأمريكي ما زال ملتزما باستخدام كل الأدوات التي تحت تصرفه لمساعدة أكبر اقتصاد في العالم على التعافي من الضربة التي تلقاها من جائحة فيروس كورونا.

وفي تعليقات نشرت قبل اليوم الأول من شهادته في الكونجرس التي تستمر ثلاثة أيام هذا الأسبوع، قال باول “ما زلنا ملتزمين باستخدام أدواتنا لعمل ما بوسعنا، للفترة الزمنية اللازمة، لضمان أن التعافي سيكون قويا قدر الإمكان ولتقييد الضرر المستمر بالاقتصاد.”

وأضاف أن مؤشرات اقتصادية كثيرة تظهر “تحسنا ملحوظا”.

وقال أيضا إنه على الرغم من التحسن في الارتداد من أعماق الأزمة، فإن المسار أمام الاقتصاد يبقى “ضبابيا الى حد بعيد.”

وسيكون الظهور الأول لباول غدا الثلاثاء أمام لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب الأمريكي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض