تجاوز إصابات فيروس كورونا في أمريكا اللاتينية 8 ملايين

تجاوز عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا حاجز ثمانية ملايين يوم الخميس في أمريكا اللاتينية، المنطقة التي بها أكبر عدد من الإصابات في العالم، على الرغم من وجود مؤشرات على أن الفيروس ينتشر الآن بشكل أبطأ في بعض البلدان، وفقا لرويترز.

وانخفض المعدل اليومي للحالات في المنطقة إلى 67173 حتى يوم الأربعاء من 80512 في الأيام السبعة السابقة، وفقا لإحصاء رويترز الذي يستند إلى الأرقام الرسمية.

وظلت البرازيل، التي تعاني من أسوأ تفش في المنطقة، على رأس قائمة أمريكا اللاتينية لحالات الإصابة والوفاة بفيروس كورونا، حيث سجلت ما مجموعه 4.2 مليون إصابة وأكثر من 128 ألف وفاة.

ومع ذلك رصد المسؤولون البرازيليون انخفاضا في الإصابات في الأيام الأخيرة. وسجلت البرازيل يوم الخميس 40557 إصابة جديدة.

كما انخفض متوسط ​​عدد الحالات بشكل طفيف في بيرو وكولومبيا والمكسيك، وهي البلدان التي سجلت أكبر عدد من الإصابات بعد البرازيل.

وسجلت المكسيك 4857 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا و554 حالة وفاة يوم الخميس، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 652364 إصابة و69649 حالة وفاة.

وتوفي أكثر من 900 ألف شخص على مستوى العالم بسبب فيروس كورونا، وسجلت الولايات المتحدة والبرازيل والهند والمكسيك أكبر عدد من الوفيات.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض