وزير النقل: جاري تطوير الموانئ المصرية ووسائل النقل البحري والنهري

قال المهندس كامل الوزير وزير النقل إن الوزارة تعمل على تطوير والتوسع في وسائل النقل البحري والنهري وتطوير مختلف الموانئ البرية والجافة ، وتحديث وتحسين وسائل الكشف على البضائع والتأمين.

وأكد على تضافر الجهود بين الوزارات المختلفة لتشجيع التجارة الخارجية استنادا لإمكانات الشركة القابضة للنقل البحري والبري التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، والمناطق اللوجستية ومواقع التخزين في الموانئ.

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذي عقده و هشام توفيق وزير قطاع الأعمال مع رؤساء المجالس التصديرية، بحضور عدد من قيادات وزارات قطاع الأعمال العام والنقل والتجارة والصناعة، لبحث سبل تنشيط وزيادة الصادرات المصرية وفتح أسواق خارجية جديدة، وذلك بمقر شركة النصر للتصدير والاستيراد التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام.

وأشار إلى أن وزارة النقل لديها شركتين للنقل البحري السريع لنقل المبردات وهما شركة القاهرة للعبارات وشركة الجسر العربي ويعملان في مجال نقل الصادرات من الحاصلات الزراعية والسلع سريعة التلف لنقل هذه المبردات بالعبارات السريعة الي المملكة السعودية ودول الخليج العربي والعراق والاردن وسوريا .

وأضاف الوزير أن الوزارة لديها هيئة وادي النيل التي تعمل في مجال تشغيل سفن النقل النهري للبضائع والركاب بين مصر والسودان.

وذكر أن الوزارة  لديها حاليا خطة طموحة للتوسع في دعم الشركتين ودعم هيئة وادي النيل للملاحة النهرية عن طريق تدعيمهم بعدد من العبارات والسفن العاملة على هذه الخطوط.

وأوضح الوزير أن الوزارة حريصة على التفعيل المستمر لمنظومة النقل متعدد الوسائط بين الموانئ البحرية ومراكز التوزيع والاستهلاك خاصة مع الطفرة الكبيرة التي حدثت في مصر في مجال الطرق والكباري والنقل البري والتي انعكست على تقدم مصر 90 مركزا في مجال جودة الطرق وفقا لمؤشر التنافسية الدولية.

ولفت إلى أن العمل مستمر على تفعيل ربط الموانئ بالنقل النهري والسكك الحديدية، ومشيرا إلى نجاح ميناء دمياط في استعادة نقل القمح عبر الميناء النهري بعد توقف 3سنوات.

ونوه الوزير بأن ميناء الاسكندرية لديه ميناء نهري وحالياً جاري تنفيذ خطة لتطوير هويس المالح بالإضافة إلى أنه سيتم ربط الميناء  بالميناء الجاف الجاري إنشاؤه في 6 أكتوبر بخطوط سكك حديدية لنقل الحاويات بين ميناء الاسكندرية البحري وميناء 6 اكتوبر البري وانهاء اجراءات الافراج بالسادس من اكتوبر للسلع الصادرة والواردة لتخفيف الاعباء على الموانئ.

وأشار إلى أنه في مواسم الذروة للصادرات المصرية يتم توجيه الموانئ لتنفيذ مسارات سريعة للصادرات بدون تكدس على البوابات ولسرعة نهو الاجراءات حفاظا على سلامة وجودة السلع.

وأكد الوزير أهمية وجود مناطق لوجستية في المدن الصناعة لتسهيل وتشجيع التجارة الخارجية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض