سهم «المصرية للاتصالات» يتراجع 4% خلال الساعات الأولى من التعاملات

واصل سهم المصرية للاتصالات أدائه السلبي، خلال التعاملات الصباحية لجلسة اليوم الأربعاء، ليتراجع بنحو 4.12%، ويبلغ مستوى 13.02 جنيه للسهم، وذلك بضغط الأخبار المتعلقة بمفاوضات شركة STC السعودية مع فودافون العالمية لخفض سعر عرض الشراء المقدم سابقًا على حصتها فى وحدتها المصرية البالغة 55%.

وشهد السهم أحجام تداول بلغت 933.593 سهم، حققت سيولة قدرها 12.175 مليون جنيه، من خلال تنفيذ 196 صفقة .

وتسعى شركة الاتصالات السعودية تخفيض عرض الشراء غير الملزم لحصة 55% من شركة فودافون مصر والذي أعلنت عنه للمرة الأولى في فبراير الماضي بقيمة 2.39 مليار دولار وفقا لوكالة بلومبرج.

وأكدت مصادر قريبة الصلة من الصفقة إن المفاوضات بين الجانبين على قيمة الصفقة لا تزال قائمة، ولم يتوصل الطرفين إلى سعر مشترك، وتوقعت المصادر أن يتم تمديد انتهاء صلاحية مذكرة التفاهم بين الشركتين مرة أخرى في حالة التوصل إلى اتفاق مقبول،

وفي يناير الماضي أعلنت شركتا الاتصالات السعودية stc وفودافون العالمية عن توقيع مذكرة تفاهم لبيع محتمل لحصة فودافون العالمية البالغة 55% في فودافون مصر إلى شركة الاتصالات السعودية، مقابل 2.39 مليار دولار.

وأعلنت شركة الاتصالات السعودية stc، عن تمديد مذكرة التفاهم الموقعة مع “مجموعة فودافون” للمرة الأولى في إبريل الماضي،  بغرض الاستحواذ على حصتها في شركة “فودافون مصر” والبالغة 55%، لمدة 90 يوماً ابتدءًا من تاريخ التوقيع، نظرًا لجائحة فيروس كورونا، ثم في يوليو أعلنت (STC) عن تمديد مذكرة التفاهم الخاصة بشراء 55% من شركة فودافون مصر لمدة 60 يومًا جديدة بسبب كورونا.

وأظهرت المؤشرات المالية لشركة المصرية للاتصالات تراجع أرباحها خلال النصف الأول من 2020، بنسبة 3% على أساس سنوي، لتصل إلى  2.059 مليار جنيه خلال الستة أشهر الأولى من 2020، مقابل أرباح بلغت 2.12 مليار جنيه في الفترة المقارنة من 2019.

وارتفعت إيرادات الشركة خلال الفترة بنسبة 18%، إلى 14.94 مليار جنيه، مقابل إيرادات بلغت 12.69 مليار جنيه في النصف المقارن من العام الماضي.

وعلى مستوى الأعمال المستقلة، بلغت أرباح الشركة النصفية 987.2 مليون جنيه، مقابل أرباح بلغت 5.03 مليار جنيه في النصف الأول من العام الماضي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض